حجم الخط

- Aa +

الأحد 29 سبتمبر 2019 06:45 ص

حجم الخط

- Aa +

مساعي عزل ترامب تسلط الضوء على شبهات فساد ابن جو بايدن

تتكشف تفاصيل توظيف ابن جو بايدن لقاء راتب 50 ألف دولار شهريا في شركة غاز أوكرانية رغم عدم وجود أي مؤهلات لديه، عقب البدء بإجراءات عزل الرئيس ترامب

مساعي عزل ترامب تسلط الضوء على شبهات فساد ابن جو بايدن

مساعي العزل ضد الرئيس في قضية أوكرانيا لم تعد إذا تخصّ ترامب وحده، خاصة وأن بايدن يشكّل محورها وبدأت مطالبات بالتحقيق مع نجل المرشح الرئاسي الأمريكي جو بايدن لتحديد ما إذا كان دوره في شركة غاز أوكرانية يتماشى مع قوانين البلاد أم أن المحسوبية كانت وراء تعيينه براتب كبير (جرت أول أمس عمليات إزالة صفحات تذكر هانتر بايدن من موقع مجموعة «بوريسما» للغاز- مع وجود جوزف بلاك وهو ضابط كبير سابق في وكالة الاستخبارات الأمريكية على رأس مجلس ادارتها)

ونشر ترامب لقطات فيديو على حسابه على تويتر قائلا إن الديمقراطيين يشروعون باحتيال كبير وأنه يريد تجفيف مستنقع الفساد.

هنتر بايدن، البالغ 49 عاماً كان قد انضمّ إلى مجلس إدارة مجموعة «بوريسما» للغاز في أوكرانيا عام 2014، عندما كان والده في منصبه يمارس ضغطاً جنباً إلى جنب الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي لإقصاء النائب العام الأوكراني لحماية ابنه.

ونقلت رويترز من مقابلة مع ميكولا أزاروف رئيس الوزراء الأوكراني السابق أنه على أوكرانيا التحقيق في أنشطة هانتر بايدن نجل المرشح الرئاسي الأمريكي جو بايدن.

يأتي ذلك بعد انطلاق مساعي الديمقراطيين في مجلس النواب الأمريكي لتدشين تحقيق ضمن إجراءات مساءلة ترامب، وهو جمهوري، تمهيدا لعزله بعد أن اشتكى مُبلغ من دعوته إلى زيلينسكي. ويبحث مشرعون ما إذا كانت تصرفات ترامب شكلت تهديدا على الأمن القومي ونزاهة الانتخابات الأمريكية، وقالوا إنه سعى فيما يبدو للحصول على تأييد سياسي من زعيم أجنبي لإعادة انتخابه.

وكان ترامب قد طلب من رئيس أوكرانيا التحقيق بمزاعم فساد مالي ارتكبها ابن جو بايدن الذي نال وظيفة في شركة غاز أوكرانية رغم افتقاره للمؤهلات المطلوبة خاصة وأنه نال راتبا شهريا يبلغ 50 ألف دولار على مدى سنوات.

(وكان جو بايدن يجتمع بأعضاء البرلمان الأوكراني لمطالبتهم بشروط عديدة للحصول على قرض من صندوق النقد الدولي- أدناه صورة بايدن مع أعضاء البرلمان الأوكراني في صورة أرشيفية عقب الإطاحة بالرئيس المنتخب في أوكرانيا)

يذكر أن إجراءات عزل ترامب التي باشر بها نواب ديمقراطيون هي إجراءات معقدة مع فرص نجاح ضئيلة، بعد أن جرى تسريب كشف أن ترامب طلب من الرئيس الأوكراني فلاديمير زلنسكي التحقيق بممارسات عائلة جو بايدن المرشح الديمقراطي والمنافس المحتمل لترامب في انتخابات 2020 الرئاسية.

وقال ترامب إنه تحدث عن بايدن مع الرئيس الأوكراني خلال مكالمة هاتفية، ولكنه أنكر أن يكون سلط ضغوطات على كييف حتى يجرى تحقيق بشأن أعمال أسرة المرشح الديمقراطي في كييف.ولدى أسرة بايدن مجموعة من الأعمال في مجال الطاقة في أوكرانيا، فيما جرى تعيين ابن بايدن في شركة غاز هناك.

لكن طلب ترامب التحقيق بذلك حول خصمه في الانتخابات الرئيسة القادمة يعتبر  إساءة استخدام للسلطة. وإخضاع مصالح البلاد لتحقيق مكاسب انتخابية وسياسية للرئيس.

يذكر أن الرئيس الأميركي يتمتع بالحصانة التامة إلا في حالة وحيدة يمكن ان يعفى فيها من منصبه عن طريق العزل اي محاكمة برلمانية impeachment ، وحسب الدستور الاميركي ينبغي ان يرتكب جرما خطيرا (حنث اليمين والخيانة الوطنية).
ويعفى من منصبه عندما يصوت على ذلك ثلثا اعضاء الكونغرس على الأقل، وخضع لهذه الحالة من الرؤساء حتى الآن اندرو جونسون وبيل كلينتون ولم يسبق أن نجحت محاولات العزل حتى اليوم.