حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 9 Jul 2019 06:15 م

حجم الخط

- Aa +

دبي تتبنى نظاما متطورا لمراقبة العمليات آنيا في مطار دبي الدولي

نظام المراقبة الآنية بمطار دبي الدولي هو منصة سحابية مصممة خصيصا تقوم بجمع البيانات بواسطة أكثر من 50 نظاما تشغيليا

دبي تتبنى نظاما متطورا لمراقبة العمليات آنيا في مطار دبي الدولي

في إطار السعي الحثيث للإرتقاء بتجربة المسافرين، أطلقت مطارات دبي نظاما متطورا لمراقبة عمليات المطار بصورة آنية وتصوير تدفقات حركة المسافرين لدعم تسيير العمليات بشكل سلس في أكثر مطارات العالم ازدحاما.

ونظام المراقبة الآنية بمطار دبي الدولي هو منصة سحابية مصممة خصيصا تقوم بجمع البيانات بواسطة أكثر من 50 نظاما تشغيليا تشمل الأنظمة الخاصة بمطارات دبي وشركاء الخدمة المتعددين لديها، حيث تستخدم هذه المعلومات لإبقاء جميع الفرق التشغيلية المعنية على دراية ليس فقط بالسيناريوهات الحالية ولكن أيضا بالأوضاع المستجدة في أي مكان من المطار ابتداء من منطقة مداخل المطار وانتهاء بمهبط الطائرات وذلك ليتمكنوا من التنبؤ بالتحديات بدقة أكثر وتعزيز التعاون بين شركاء الخدمة واتخاذ القرارات بسرعة.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات، ذكر داميان إلاكوت نائب رئيس مركز مراقبة عمليات المطار بمطارات دبي أنه "بوصفه نظاما يتيح رؤية المعلومات التشغيلية الرئيسية بصورة آنية لجميع شركاء الخدمة المسؤولين عن تشغيل المطار وعملياته بشكل يومي فإن نظام المراقبة الآنية بمطار دبي الدولي يعد خطوة متقدمة عملاقة في مسيرتنا لتنمية الوعي المشترك بالأوضاع فمع توافر القدرة على قياس الكفاءة التشغيلية يمكننا نحن وشركاؤنا بمساعدة أدوات دعم القرار المُطورة بإمكاننا تحسين العمليات وإدارة الأعطال بصورة أكثر كفاءة سيكون هذا النظام فعالا في تنفيذ مفاهيم جديدة خاصة بعمليات المطار مثل اتخاذ القرارات والإدارة الكاملة للمطار بشكل تعاوني أكبر مع جميع الجهات المعنية في المطار".

وذكر ان النظام سيركز في المرحلة الأولية على الوعي بالأوضاع في مهبط الطائرات خاصةً حول تدفق الطائرات وتشمل الإمكانات الرئيسية للنظام في هذه المرحلة مراقبة وتصوير النشاط في مهبط الطائرات بما في ذلك حركة الطائرات والسيارات وحالة أماكن انتظار الطائرات ومعلومات بيانات الرحلات الجوية والوصول وعمليات العودة والمغادرة وإصدار التنبيهات وتحليل الأداء وستعمل مطارات دبي على المرحلة التالية من النظام التي ستركز على تدفقات المسافرين والحقائب في المباني خلال الفترة المقبلة.

ومن جانبه قال لويد جوزيت نائب الرئيس ان النظام يعمل بشكل أساسي على زيادة سعة المطار الذي يقع في وسط المدينة.

وتشير مطارات دبي إلى أن استخدام المعلومات الآنية والبوابات الذكية المتطورة ساهم بالفعل في الارتقاء بتجربة العملاء في مطار دبي الدولي ففي الربع الأول من عام 2019 تمكن المطار من تقليل وقت انتظار العملاء بمعدل كبير وصل إلى 30 بالمائة كنتيجة مباشرة لهذه الأنظمة الذكية.