الكويت: الموافقة على منح الجنسية لغير المسلم

وافقت اللجنة التشريعية والقانونية البرلمانية على منح الجنسية الكويتية لغير المسلم وتعديل القانون السابق الذي يشترط أن يكون مسلما من يحصل على الجنسية وذلك لتحقيق العدالة.
الكويت: الموافقة على منح الجنسية لغير المسلم
الأربعاء, 21 نوفمبر , 2018

وافقت اللجنة التشريعية والقانونية البرلمانية  على منح الجنسية الكويتية لغير المسلم وتعديل القانون السابق الذي يشترط أن يكون مسلما من يحصل على الجنسية وذلك لتحقيق العدالة.

ونقلت صحيفة القبس تبادل النائبان محمد هايف، وأحمد الفضل النقد اللاذع على خلفية إقرار اللجنة التشريعية لقانون السماح بتجنيس غير المسلمين.
ووصف النائب محمد هايف الاقتراح بقانون الذي أقرته اللجنة التشريعية بشأن تجنيس غير المسلمين بأنه لا يوافق الشرع والدستور والمصلحة العامة للبلاد، مشيرا إلى أن أي حكومة توافق على هذا القانون فسيكون يوم موافقتها هو يوم سقوطها.
وأضاف: من كان يهاجم الوافدين المسلمين، اليوم يطالب بتجنيس الوافدين غير المسلمين، وهذه التناقضات غريبة، مشيرا إلى أن قرار اللجنة التشريعية في هذا الشأن لا ينحصر بمنح الجنسية لغير المسلمين فقط، بل التعديل بحذف المادة الرابعة والبند الخامس منها الذي ينص على عدم منحها لغير المسلم واسقاطها ممن يرتد عن الاسلام، وهذا التعديل يراد منه محاربة الهوية الاسلامية.
وقال هايف: هذه القوانين تخدم غير الكويتيين وغير المسلمين لتغيير تركيبة البلد السكانية وهويته الاسلامية، وليس للبلد مصلحة في ذلك، مشيرا إلى أن البدون يحملون شهادات الدكتوراه واحصاء ٦٥، لماذا لا يقدم مثل هذا الاقتراح لتجنيس هذه الفئة؟
واستبعد هايف أن توافق أي حكومة على هذا التعديل، لأن يوم الموافقة يعني يوم سقوطها، ولن نقبل بمثل هذه القوانين والتعديلات حتى لو وافقت عليها اللجنة التشريعية، وسنستخدم كل الوسائل الدستورية لحماية المجتمع من هذه القوانين المنحرفة والشاذة.


في المقابل، رد النائب أحمد الفضل على انتقادات هايف بالتأكيد على أن تعديل المادة الرابعة من قانون الجنسية مستحق، لأن بندها الخامس يصطدم بسمعة الكويت العالمية، لأن من ضمن المادة إسقاط الجنسية عن المرتد.
واعتبر أن تجنيس غير المسلم، وإقرار الاحوال الشخصية الجعفرية هما اقرب لروح الدستور ونحن دولة يحكمها القانون وليس الفتاوى.
وهاجم الفضل النائب محمد هايف: أقولك على قولة العراقيين «صوجك» وأنت هربت من اللجنة التشريعية، والآن تهاجمها وانت ما بين صنم وتجنيس غير مسلم وشيعة، وابشرك هناك قوانين سنقرها راح تخليك ترقص طربا تتعلق بالحريات والرقابة المسبقة على الكتب، وهناك مليون طوفة داخل مجلس الأمة اختار احداها.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة