لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 18 Apr 2017 08:28 AM

حجم الخط

- Aa +

ما حقيقة استغناء الشركة السعودية للكهرباء عن 10 آلاف موظف؟

الشركة السعودية للكهرباء توضح حقيقة استغنائها عن 10 آلاف موظف من منسوبيها

ما حقيقة استغناء الشركة السعودية للكهرباء عن 10 آلاف موظف؟

(أريبيان بزنس/ وكالات) - أوضح مسؤول كبير في الشركة السعودية للكهرباء -التي تديرها الدولة- حقيقة خبر الاستغناء عن 10 آلاف موظف من منسوبيها.

 

وذكرت صحيفة "الوطن" السعودية أنه فيما نفت الشركة السعودية للكهرباء صحة خبر استغناء الشركة عن 10 آلاف موظف، أكد رئيس مجلس إدارة الشركة السعودية للكهرباء الدكتور صالح حسين العواجي أن تقليص عدد الموظفين يصب في مصلحة المستهلك، نظراً لتخفيض نسبة التكاليف إلى حد أدنى.

 

وقال "العواجي" إن "الرقم الذي طرح مبالغ فيه ومفزع، (وأنه) وخلال المراحل الماضية استغنت الشركة عن الموظفين، نظراً للتحول الإلكتروني، واستطعنا أن نتعامل مع الفائض من الموارد البشرية بالاتفاق بين الطرفين، دون إلزام أو تسريح للموظف، بحيث يُعطى تعويضاً مناسباً، ويحصل على راتب تقاعدي في النهاية".

 

ولم يذكر "العواجي" رقماً تقريبياً لمنسوبي الشركة الذين تم الاستغناء عنهم ولم يعط توضيحاً حول آلية التعويض.

 

وأضاف أن شركة الكهرباء منذ أن أنشئت تتعامل مع الموارد البشرية بأفضل طريقة ممكنة، بحيث تبقي الموظفين الذين تحتاج إليهم للقيام بأعمالها المطلوبة.

 

وأشار إلى أن الشركة مطالبة بتخفيض نسبة التكاليف، خصوصاً أنها ورثت عدداً كبيراً من الموظفين خلال دمج الشركات السابقة، وفي كل مرحلة يتم تحسين الوضع بما يضمن السعي إلى تخفيض التكاليف، وأن زيادة عدد الموظفين يعني ارتفاع نسبة التكاليف، موضحاً أن هناك مراجعة دائمة للأسعار، وستكون هناك تعديلات على التعرفة الكهربائية، ولكن في الوقت المناسب.

 

وكانت الشركة السعودية للكهرباء -أكبر شركة مرافق في منطقة الخليج- نفت قبل يومين صحة ما يتم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي حول استغناء الشركة عن 10 آلاف موظف قائلة إن تلك المعلومات عارية تماماً من الصحة ولا أساس لها.