لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 20 سبتمبر 2018 03:00 م

حجم الخط

- Aa +

زيادة الإقبال على المنتجات العضوية في الإمارات 40%

ازداد إقبال المستهلكين في الإمارات على الأغذية العضوية بوتيرة متصاعدة إذ اشترى 38% من المستهلكين مقداراً أكبر من المنتجات العضوية في السنة الماضية

زيادة الإقبال على المنتجات العضوية في الإمارات 40%

أظهرت دراسة حديثة زيادة إقبال المستهلكين على الأغذية العضوية في الإمارات العربية المتحدة بوتيرة متصاعدة إذ اشترى 38 بالمئة من المستهلكين مقداراً أكبر من المنتجات العضوية في الشهور الاثني عشر الماضية بالمقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي.

ووفقاً للدراسة التي أجرتها شركة يوجوف بتكليف من شركة آرلا للأغذية أكبر منتج في العالم لمشتقات الألبان العضوية، فإن 61 بالمئة من المستهلكين في الإمارات يشترون الأطعمة العضوية أكثر من مرة شهرياً.

وكشفت الدراسة -بحسب بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه- أن الدافع الأول لتوجه المشاركين فيها نحو المنتجات العضوية هو اهتمامهم بإتباع حياة صحية (59%)، وأشار 57 بالمئة منهم أن الأغذية العضوية صحية، وطبيعية أكثر (50%) وأسلم للأكل (47%) بالمقارنة مع الأغذية غير العضوية، وتبيّن أن أغلبهم يعلم أنها تنتج بطرق خالية من المبيدات (53%) أو إضافة الهرمونات (43%) أو المضادات الحيوية (20%).

وأظهرت الدراسة أيضاً جانباً مثيراً للاهتمام إذ يرى 45 بالمئة من المستهلكين في الإمارات بأن الطعام العضوي ليس مجرد طعام صحي أكثر فحسب، بل يجدونه ألذ طعماً أيضاً. وبدا أن الدوافع الأخلاقية تلعب دوراً ملحوظاً أيضاً في التأثير بقوة على آراء المستهلكين وتوجهاتهم نحو اختيار نوعية الغذاء، إذ قال 21 بالمئة من المشاركين في الدراسة أن اهتمامهم بسلامة البيئة هو السبب الرئيس الذي يدفعهم لشراء الأغذية العضوية، وقال 12.5 بالمئة منهم أنسببهم الأول هو الرفق بالحيوان.

وتتربع الفواكه والخضروات على قمة قائمة المنتجات العضوية المطروحة في أسواق المنطقة، وتشكل وحدها نسبة 69 بالمئة من تلك السوق، يليها البيض (49%)ومنتجات الألبان (40%) والأسماك (36%) والدواجن (33%) واللحوم الحمراء (29%) والحبوب والمعجنات (30%).

وأفاد 17 بالمئة من المستهلكين المشاركين في الدراسة أنهم لم يشتروا قط منتجات عضوية، وبدا أن سعر المنتجات العضوية المرتفع بالنسبة لهم كان العائق الأكبر الذي منع نحو نصف أولئك(49%) عن شرائها، وفي المقابل قال 46% منهم إنهم غير معتادين على شراء المنتجات العضوية. وربما يعود ذلك إلى أن واحداً من كل أربعة منهم (24%) لا يرى للمنتجات العضوية أي مزايا أفضل، أو لأنهم لا يجدونها تباع في المتاجر المتوفرة في مناطقهم (14%).

وقالت آن كاميلا كيامب، مديرة التسويق الإقليمية لمنتجات حليب آرلا في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا "يشهد نمو قطاع الأغذية العضوية زخماً متسارعاً في سوق الإمارات العربية المتحدة، نتيجة تزايد اهتمام المستهلكين بالصحة والعافية. ولاحظنا أيضاً من خلال الأشهر الأولى لإطلاق منتجات آرلا العضوية في المنطقة تزايد طلب المستهلكين على الأطعمة ذات المنشأ الطبيعي. وكشفت الدراسة الأخيرة أيضاً أن المستهلكين يهتمون بالرفق بالحيوانات، وأنهم حريصون على سلامة البيئة ولهذا نجدهم يفضلون شراء المنتجات الغذائية التي تراعي كل ذلك. ونفخر أننا في آرلا ننتج الألبان وفقًا لأعلى المعايير مع مراعاة البيئة والمحافظة علىصحة الحيوانات".

وأضافت "بدأت الأغذية العضوية بالانتشار من بوابة الفاكهة والخضروات، لكننا نشهد اليوم توجه المستهلكين نحو فئات جديدة مثل منتجات الألبان واللحوم. ويتطلع مزيد منهم إلى شراء المنتجات العضوية، لكن يعوقهم جانبان رئيسان السعر والتوفر".

وفي شهر سبتمبر/أيلول 2017، أطلقت شركة آرلا حليبها العضوي لأول مرة في سوق الإمارات، تجسيداً لالتزامها بتوفير منتجات عضوية بأسعار مناسبة للعائلات في الشرق الأوسط. واعتمدت الشركة على نجاح منتجها في سوق الإمارات لتطلقه أيضاً في المملكة العربية السعودية في أسواق الرياض وجدة والدمام بدءاً من يناير/كانون الثاني 2018، وشهدت تلك الأسواق اهتماماً متزايداً من المستهلك بمجموعة منتجات الشركة.

والمنتجات العضوية هي الأطعمة المنتجة بأساليب لا تتضمن مدخلات صناعية مستحدثة غير طبيعية من مبيدات حشرية صناعية وسماد كيماوي. وخلال إنتاجها، لا يتم تعديلها بالتعرض للإشعاع أو بالمذيبات الصناعية أو بالمضافات الكيماوية.