حجم الخط

- Aa +

الخميس 27 سبتمبر 2018 10:45 ص

حجم الخط

- Aa +

شاهد تصميم لمسات التكنولوجيا والشِعر في جناح في إكسبو 2020 دبي

صمم الجناح البريطاني في إكسبو 2020 دبي ليكون عبارة عن رسالة نحتية مُضاءة يكون كل زائر لإكسبو مدعوا للمساهمة فيها.

شاهد تصميم لمسات التكنولوجيا والشِعر في جناح في إكسبو 2020 دبي

الفنانة البريطانية إز ديفلين الحاصلة على وسام ضابط بالإمبراطورية البريطانية، والحائزة على عدة جوائز، سوف تصمم جناح المملكة المتحدة في إكسبو 2020 دبي، وسيكون الجناح محور الحضور البريطاني في إكسبو دبي – حيث سيسلط الأضواء على خبرة المملكة المتحدة في قطاع الذكاء الاصطناعي وتكنولوجيا الفضاء.

سيكون جناح المملكة المتحدة في إكسبو 2020 دبي من تنفيذ وكالة أفانغارد (Avantgarde) ذات الخبرة العالمية التجارية والتي لها مقار في لندن ودبي. وسوف يكون حضور الحكومة البريطانية تحت رئاسة وزارة التجارة الدولية، مدعومة من كافة إدارات الحكومة.

من المتوقع أن يشهد إكسبو قرابة 25 مليون زيارة خلال شهور انعقاده الستة بين أكتوبر 2020 وإبريل 2021. وتوفر معارض إكسبو الدولية للمملكة المتحدة فرصة هامة للتواصل مباشرة مع الملايين من الناس، وذلك يساهم في تعزيز القوة الناعمة البريطانية وتقوية سمعة المملكة المتحدة على الساحة الدولية.

كما إن لمعارض إكسبو فوائد ملموسة أخرى - إذ توفر للمملكة المتحدة منصة لجذب الاستثمارات الأجنبية، وتنمية التجارة الدولية، وزيادة السياحة إلى المملكة المتحدة، وتشجيع الطلاب على الدراسة فيها.

تشتهر الفنانة إز ديفلين بتصميمها لأعمال فنية أدائية عملاقة مذهلة تمزج بين التكنولوجيا والشِعر، ومنها العمل الفني التفاعلي "الأسد الخامس" الذي عُرض في ساحة الطرف الأغر في لندن. والتصميم الهائل الذي أعدته للجناح البريطاني في إكسبو دبي عبارة عن رسالة نحتية مُضاءة يكون كل زائر لإكسبو مدعوا للمساهمة فيها.

في سياق حديثها عن كيف استلهمت الفكرة وما تأمل أن تحققه، قالت الفنانة إز ديفلين:  "الفكرة مُستمدة مباشرة من أحد المشاريع الأخيرة للعالم ستيفن هوكينغ، وهو "الرسالة العابرة للكون"، فقد كان المشروع عبارة عن مسابقة عالمية وضع فكرتها العالم هوكينغ وزملاؤه في 2015، حيث دعوا الناس في كافة أنحاء العالم للتفكّر بالرسالة التي قد نرسلها لنعبر عن أنفسنا ككوكب في حال قابلنا يوما ما حضارات متطورة في الفضاء.

"فماذا لو أصبح جناح المملكة المتحدة في إكسبو 2020 مكانا يُشارك فيها الزائرون من كافة أنحاء العالم بمشروع جماعي عالمي يسلط الضوء على الخبرات البريطانية في تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي والشِعر، فيما يتجاوز حدود القوميات."

وصرح وزير التجارة الدولية د. ليام فوكس قائلا: "إن جودة عروض التصاميم التي تلقيناها من أجل بناء جناح المملكة المتحدة كانت خير شاهد على المواهب الخلاقة البريطانية الرائدة على مستوى العالم، وأنا على ثقة أن إز ديفلين وفريقها سوف يساعدوننا في استغلال هذه الفرصة النادرة لعرض أفضل ما في بريطانيا لجمهور عالمي حقا.

"على مدى ستة أشهر ستساهم وزارتي للاقتصاد الدولي بالتواصل مع ما يزيد عن 25 مليون زائر لإكسبو – أي 25 مليون من المشترين لبضائعنا، والشركاء لشركاتنا، والسائحين لمدننا، والطلاب لجامعاتنا.

"يأتي هذا الإعلان عقب إجراء مناقصة تنافسية شهدت قيام مصممين وشركات رائدة بتشكيل تحالفات لتقديم عروضها للفوز بهذا العقد الذي تبلغ قيمته عدة ملايين من الجنيهات الاسترلينية، ونحن ممتنون للعروض التي قدموها."

وقال نجيب محمد العلي المدير التنفيذي لمكتب إكسبو 2020 دبي: إن جناح المملكة المتحدة تجسيد حقيقي لما ندعو إليه في إكسبو. فتَعَلُم الجديد مقترن بالترفيه والتسلية. وهو ما سيجعل الجناح مكانا جاذبا للجميع من مختلف الأعمار. وسيتيح للجميع فرصة التعرف على الإبداعات واستكشاف آفاق جديدة في مجالات مثل الفضاء الخارجي والذكاء الاصطناعي. وهذا بالضبط ما نص عليه الشعار الذي نرفعه نحن في إكسبو (تواصل العقول وصنع المستقبل).

"وإن شاء الله، مع توالي إعلان الدول المشاركة تصاميمها، ومع توالي الإنجازات في إكسبو على كل الأصعدة، أتوقع مزيدا من الإبداع البشري ومزيدا من تجليات تواصل العقول وصنع المستقبل."

الفنانة ديفلين ومجموعة أفانغارد سيعملان مع كل من شركة اتيليه ون (Atelier One) لهندسة المباني، وشركة اتيليه تن (Atelier Ten) الخبيرة في مجال الاستدامة، واللتان تتخذان من مدينة مانشستر مقرا لهما.

ومن المتوقع أن يستقطب إكسبو 2020 دبي نحو 25 مليون زيارة ما بين أكتوبر 2020 وإبريل 2021، وتشير التقديرات إلى أن 70% من الزوار سيكونون من خارج دولة الإمارات العربية المتحدة.

ويشهد الشهر المقبل بدء العد التنازلي على عامين لرفع الستار عن إكسبو 2020 دبي، وتعقد في نوفمبر المقبل الجولة الثالثة لاجتماع للمشاركين الدوليين

واحتفاءً بالإبداع الإنساني، سيقام إكسبو 2020 دبي تحت شعار "تواصل العقول وصنع المستقبل" الذي يتجلى بوضوح في موضوعاته الفرعية الثلاثة: الفرص والتنقل والاستدامة.

وبمشاركة أكثر من 200 جهة من دول ومنظمات متعددة الجنسيات وشركات ومؤسسات تعليمية، سيكون إكسبو 2020 دبي أحد أكثر نسخ إكسبو الدولي تنوعاً وشمولاً في التاريخ.