لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 14 Oct 2011 03:40 AM

حجم الخط

- Aa +

600 يورو لكل مسافر عند إلغاء الرحلات في المطارات الأوروبية

أصدرت محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي أمس، حكماً في قضية لشركة الخطوط الجوية الفرنسية “آير فرانس”، من الممكن أن يزيد قيمة التعويضات التي تدفعها شركات الطيران لإلغاء الرحلات.

600 يورو لكل مسافر عند إلغاء الرحلات في المطارات الأوروبية
تعويض الركاب عن إلغاء الرحلات

أصدرت محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي أمس، حكماً في قضية لشركة الخطوط الجوية الفرنسية “آير فرانس”، من الممكن أن يزيد قيمة التعويضات التي تدفعها شركات الطيران لإلغاء الرحلات.

وبموجب قانون الاتحاد الأوروبي، فإنه يحق للركاب الحصول على ما بين 125 و600 يورو (172 - 825 دولاراً) عند إلغاء رحلاتهم، والإعتناء بهم أثناء التأجيل، بتقديم وسائل راحة ووجبات لهم، كذلك الإتصال الهاتفي مجانا.

ووفقا لجريدة الاتحاد، قال قضاة الاتحاد الأوروبي إنه في حال “فشلت شركات الطيران في الوفاء بالتزاماتها” بموجب القانون، يحق للركاب طلب تعويضات إضافية عن الأضرار، بالإضافة إلى الرسوم التقليدية لإلغاء الرحلة.

ويشير الحكم الذي أعقب استشارة قانونية من محامي بارز في يوليو إلى قضية تشمل سبعة إسبان يقاضون آير فرانس أمام محكمة إسبانية. ويطالب هؤلاء بتعويض عن تكاليف التنقل بسيارة أجرة (تاكسي) والوجبات، وكذا الأضرار غير المادية بعد إلغاء رحلتهم من باريس إلى مدينة فيجو شمال شرق إسبانيا في سبتمبر عام 2008. وسوف يكلف الآن القضاة الإسبان بإصدار قرار نهائي بشأن القضية، أخذاً في الاعتبار حكم المحكمة الأوروبية. وتقول شركات الطيران إن قواعد الاتحاد الأوروبي حول حقوق الركاب شاقة للغاية.

وازدادت شكواهم بعد العرقلة الهائلة في الرحلات، التي أثارها ثوران بركان في آيسلندا العام الماضي، ما تسبب في زيادة في المطالبات للحصول على تعويض.

وفي أعقاب هذا الحادث بدأت شركة الخطوط الجوية ريانير للطيران الاقتصادي بإضافة اثنين يورو لكل تذكرة، مدعية أن هذا ضروري لتغطية تكاليف قانون الاتحاد الأوروبي.