دواء جديد يساعد على التخلص من إدمان الكحول دون الاعراض الجانبية

كشفت الفحوصات أن الأشخاص الذين استعانوا بدواء "نالميفين" " Nalmefene" بالإضافة إلى الجلسات العلاجية استطاعوا تخفيض كميات شربهم لكحول إلى النصف.
دواء جديد يساعد على التخلص من إدمان الكحول دون الاعراض الجانبية
لم يرخص استخدام الدواء حتى الآن ولكن الأمر قيد التنفيذ كما انه سيعتمد من قبل الكثير من العيادات المختصة بمعالجة الإدمان
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 06 مارس , 2012

كشفت الفحوصات أن الأشخاص الذين استعانوا بدواء "نالميفين" " Nalmefene" بالإضافة إلى الجلسات العلاجية استطاعوا تخفيض كميات شربهم لكحول إلى النصف.

 

ويقول الدكتور "دايفيد كولير" المطور للدواء والذي أشرف على الاختبارات أن الأشخاص الذين خضعوا للعلاج تطوعوا من تلقاء أنفسهم لما لديهم من مشاكل تتعلق بعدم استطاعتهم السيطرة على كميات الكحول التي يتناولنها.

 

كما أن العديد منهم لم يطلب المساعدة من قبل رغم المعاناة التي يواجهونها صحياً كانت أو اجتماعياً.

 

ويقول الدكتور : "تعتبر تخفيض كمية الكحول المتناولة أكثر واقعية في بداية الأمر من التوقف إلى الأبد، وضيف : "لم يرخص استخدام الدواء حتى الآن ولكن الأمر قيد التنفيذ كما انه سيعتمد من قبل الكثير من العيادات المختصة بمعالجة الإدمان على الكحول، كما يعتبر الدواء الأول حتى الآن الذي ساعد على تخفيض كمية تناول

 

الكحول لدى المدمنين دون التعرض إلى أزمات الانسحاب المعروفة والتي يتخوف منها معظم العازمين على تلقي العلاج كالتقيؤ واضطرابات النوم والدوار وهجمات البرد.

 

ويضيف الطبيب : "استطاع 60% من المرضى الذين يعانون من مشاكل الإدمان تخفيض كميات الكحول إلى 30% دون الأعراض المصاحبة للأدوية الاعتيادية السابقة ونأمل أن يتم ترخيص الدواء في أسرع وقت ممكن لأن ظاهرة الإدمان على الكحول تنتشر بشكل كبير خاصة بين الجيل الجديد من الشباب.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة