لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 22 Sep 2013 12:57 PM

حجم الخط

- Aa +

البنوك الإماراتية تنقل تنافسها إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة

بعد أن اكتظت محافظ التمويل الاستهلاكي ووصلت إلى حدودها القصوى اتجهت معظم البنوك العاملة في الإمارات إلى التنافس على كعكة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في ظل النمو الاقتصادي المتواصل الذي تشهده الإمارات، وذلك للاستفادة من الفرص الواسعة التي يوفرها هذا القطاع.

البنوك الإماراتية تنقل تنافسها إلى الشركات الصغيرة والمتوسطة
(بنوك إماراتية - الصورة من المصدر "الخليج")

بعد أن اكتظت محافظ التمويل الاستهلاكي ووصلت إلى حدودها القصوى اتجهت معظم البنوك العاملة في الإمارات إلى التنافس على كعكة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في ظل النمو الاقتصادي المتواصل الذي تشهده الإمارات، وذلك للاستفادة من الفرص الواسعة التي يوفرها هذا القطاع. 

وبحسب صحيفة "الخليج" الإماراتية فقد قال مصرفيون: “بعد سنوات من التباطؤ الاقتصادي كانت خلالها البنوك متحفظة في توقعاتها عادت اليوم إلى نشاطها المعتاد وباتت تركز على توفير المنتجات والخدمات التمويلية للشركات الصغيرة والمتوسطة، حيث هوامش الربح أعلى منها مقارنة بتمويل قطاع الشركات الكبيرة.

وقال إحسان أحمد رئيس قطاع خدمات المعاملات الدولية والشركات الصغيرة والمتوسطة في بنك نور الإسلامي بحسب الصحيفة نفسها، إن المشاريع الصغيرة والمتوسطة تمثل العصب الرئيس للاقتصادات الناشئة، ومن بينها دولة الإمارات، حيث تشير التقديرات إلى أن 80% من إجمالي الشركات العاملة في الدولة والتي يزيد تعدادها على 260 ألف شركة هي من فئة المشاريع الصغيرة والمتوسطة، ما يجعلها مساهماً رئيساً في الناتج المحلي الإجمالي وعائدات التجارة غير النفطية. 

 

وأضاف أن العديد من البنوك صممت برامج خاصة بتمويل الشركات الأصغر حجماً من خلال تخصيص قسم خاص لخدمات المشاريع الصغيرة والمتوسطة، بينما اعتمدت على منهجية العلاقات في تمويل الشركات الأكبر حجماً من خلال أقسام الخدمات المصرفية للشركات، ومع ذلك لم تحقق بعض البنوك النجاح المنشود من هذه البرامج، وبالتالي فإن العديد منها تسعى إلى تعزيز مكانتها في قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة من خلال إطلاق مبادرات وبرامج جديدة تستهدف هذه الفئة من الشركات. 

وكشف فيكاس ثابار رئيس الخدمات المصرفية للأعمال في بنك الإمارات دبي الوطني، عن رصد البنك ملياري درهم لتمويل المشاريع الصغيرة والمتوسطة من خلال مبادرة “ارتق” التي تهدف إلى تزويد مالكي الشركات الصغيرة والمتوسطة في الإمارات بمنصة تتيح لهم استعراض قصص نجاحاتهم والتواصل مع الشركات الأخرى سعياً نحو المزيد من النمو والتطوير، مؤكداً أن سوق الشركات الصغيرة والمتوسطة أصبح ميداناً جديداً لتنافس البنوك.