حجم الخط

- Aa +

الأحد 2 ديسمبر 2018 02:00 ص

حجم الخط

- Aa +

محاكمة الممثلة المصرية رانيا يوسف بالفعل الفاضح لظهورها بفستان شفاف

الممثلة المصرية رانيا يوسف تثير موجة جدل بعد ظهورها بفستان شفاف مثير في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي وقال معلقون إنه لباس بحر تحت الفستان الكاشف

محاكمة الممثلة المصرية رانيا يوسف بالفعل الفاضح لظهورها بفستان شفاف

(أريبيان بزنس/رويترز) - قال الموقع الإلكتروني لصحيفة "الأهرام" المصرية اليوم السبت إن محكمة في القاهرة ستبدأ الشهر المقبل محاكمة الممثلة المصرية رانيا يوسف بعد أن ارتدت فستاناً شفافاً في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي.

وقال مصدر قضائي ومحام إن محكمة جنح الأزبكية، إحدى محاكم الجنح بالقاهرة، ستبدأ يوم 12 يناير/كانون الثاني المقبل نظر دعوى أقامها ضدها ثلاثة محامين.

وقالت "بوابة الأهرام" إن النيابة العامة تلقت بدورها بلاغات ضد الممثلة بزعم "ارتكاب الفعل العلني الفاضح، والتحريض على الفسق والفجور، والإغراء، ونشر الرذيلة".

ولكن المصدر القضائي قال إن النيابة لم تحرك أي دعوى قضائية ضد الممثلة إلى الآن.

ولفتت رانيا يوسف (44 عاماً) الانتباه في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي يوم الخميس الناضي عندما ظهرت بفستان أسود شفاف، وقال معلقون إنها ارتدت ما يبدو أنه لباس بحر تحت الفستان الكاشف.

وانقسم مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي بين منتقد لها ومؤيد لحقها في ارتداء ما تراه من ملابس.

وكتب مستخدم على تويتر إن تصميم الفستان يشي بأن من ترتديه نسيت بنطالها في المنزل. وقال آخر إن الفستان سيساعد في حصولها على مزيد من فرص العمل بالتمثيل.

وكتب مستخدم آخر على تويتر معلقاً بالإنجليزية "رانيا يوسف رائعة الجمال". وأضاف "لا أعرف لماذا أثارت جنون الجميع".


وشنت الإعلامية السعودية سهى الوعل هجوماً عنيفاً على الممثلة رانيا يوسف، عبر تغريدة لها، وقالت فيها "ما فعلته رانيا يوسف على سجادة حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي ليس إثارة للجدل، بل جريمة يُطلق عليها انتهاك الآداب العامة والأخلاق وعليه يجب أن تُحال هي ومن سمح لها بالمرور بهذا الشكل للتحقيق.. أعتذر على دناءة الصور".

ونشرت رانيا يوسف بياناً اليوم السبت تعتذر فيه عن الملبس الذي ظهرت به. وجاء في البيان الذي نشر في صفحتها على موقع فيسبوك "لم أكن أقصد الظهور بشكل يثير حفيظة وغضب الكثيرين ممن اعتبروا الفستان غير لائق".

وأضافت "من الممكن أن يكون خانني التقدير حيث ارتديت الفستان للمرة الأولى... آراء مصممي الأزياء ومتخصصي الموضة غالباً ما تؤثر على قرارات اختيار الملابس"، مضيفة أنهم ربما أخذوا في الاعتبار أنها ستظهر به في مهرجان دولي.

وقال المحامي عبد الرازق شاكر أحد مقيمي الدعوى لرويترز إن الظهور بالفستان الكاشف "إهانة للمصريين وللفنانين ومينفعش أولادنا والناس تشوف دا على التلفزيون"، وأضاف "اتهمناها في الدعوى بالفعل الفاضح وخدش الحياء العام".

وكانت نقابة المهن التمثيلية قد أصدرت بياناً بعد المهرجان جاء فيه أن الملبس الذي ظهرت به بعض الممثلات في الافتتاح والختام "لا يتوافق مع تقاليد المجتمع (المصري) وقيمه وطبائعه الأخلاقية، الأمر الذي أساء لدور المهرجان والنقابة المسؤولة عن سلوك أعضائها" العام.

وأضاف البيان "سوف تقوم النقابة بالتحقيق مع من تراه تجاوز في حق المجتمع وسيلقى الجزاء المناسب".