لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 28 Jun 2018 02:34 م

حجم الخط

- Aa +

شاهد دمية باربي الجديدة لتعليم الفتيات الصغار البرمجة والعلوم

دمى باربي تدخل القرن الـ21 أخيرا بتقديم قدوة للعلوم وهندسة الروبوت للفتيات الصغار

يبدو أن دمى باربي ستدخل القرن الـ21 أخيرا بتقديم قدوة للعلوم وهندسة الروبوت للفتيات الصغار، فالدمية باربي  الجديدة ستعلم الفتيات البرمجة في وظيفتها كمهندسة روبوتات.

ونقلت رويترز أن الدمية باربي الأشهر في العالم تخوض مغامرة جديدة تعلم فيها مهارات البرمجة في أحدث وظائفها وهي مهندسة روبوتات.

وقالت شركة ماتيل لتصنيع الألعاب إن الدمية الجديدة التي طُرحت يوم الثلاثاء تهدف إلى تشجيع الفتيات الصغيرات من عمر السابعة لتعلم مهارات برمجة حقيقية، وذلك بفضل الشراكة مع منصة تينكر لتعليم البرمجة المعتمدة على ألعاب الأطفال. 

وترتدي مهندسة الروبوتات باربي سروالا من الجينز وقميصا أبيض مخططا وسترة من قماش الدينم وتضع نظارات لحماية العينين. وتأتي مع الدمية ستة دروس برمجة مصممة لتعليم البرمجة المنطقية وحل المشاكل البرمجية. 

فعلى سبيل المثال، توضح الدروس للفتيات كيفية صنع إنسان آلي وجعله يتحرك في حفلة راقصة أو تمارين قفز.  وتفيد إحصاءات وزارة التجارة الأمريكية بأن النساء شغلن 24 في المئة فقط من وظائف العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات التي تعرف اختصارا باسم (ستيم) في 2017.  وعملت باربي في أكثر من 200 مهنة على مدى عمرها الذي يقارب الستين عاما، بينها وظيفة رئيسة ومطورة ألعاب فيديو ورائدة فضاء.