الهيئة الملكية لمحافظة العلا تعيّن مجموعة "سيرا" كشريك لإدارة الوجهات في الموسم الثاني لـ "شتاء طنطورة"

شريك إدارة الوجهات للموسم الثاني، ستقدم مجموعة "سيرا" باقاتها المتكاملة من الخدمات، بما في ذلك حجوزات السفر والإقامات الفندقية وتأجير السيارات لإثراء تجربة الزوار القادمين من كافة أنحاء العالم
الهيئة الملكية لمحافظة العلا تعيّن مجموعة
الخميس, 03 أكتوبر , 2019

 تستعد محافظة العلا التاريخية، التي تضم أول مواقع المملكة العربية السعودية المسجلة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، لاستضافة النسخة الثانية من موسم "شتاء طنطورة" السياحي والثقافي في موقع استثنائي يمثل متحفًا مفتوحًا للفنون والثقافة والتراث.

وفي هذا السياق، أعلنت الهيئة الملكية لمحافظة العلا اليوم عن تعيين مجموعة "سيرا"، المزود الأكثر خبرة وتطورًا وتنوعًا لخدمات السفر في المنطقة، كشريك رئيسي لإدارة الوجهات خلال هذا الحدث العالمي الكبير. ووقع الاختيار على مجموعة "سيرا" بفضل ما تقدمه من عروض وخدمات، لا تقتصر على حجوزات السفر والرحلات فحسب، وإنما تشمل أيضًا النقل من وإلى المطار والنقل البري في محافظة العلا وإدارة شؤون الضيوف وحجز التذاكر وخدمات كبار الشخصيات، وغيرها من العروض التي تحقق قيمة مضافة للضيوف، كما تضمن للزوار من كافة أنحاء العالم الاستمتاع بالتجربة الفريدة لموسم "شتاء طنطورة" الثاني بسهولة وكفاءة تامة. وكان موسم "شتاء طنطورة"، الذي تقام فعالياته في أحضان الطبيعة الخلابة لمحافظة العلا، قد حقق نجاحًا ساحقًا في نسخته الأولى، حيث استقبل نخبة من كبار الضيوف من مختلف أرجاء العالم.

وتقام نسخته الثانية هذا العام خلال الفترة من 19 ديسمبر 2019 إلى 7 مارس 2020، ما يضمن للزوار فرصة قضاء عطلات نهاية أسبوع لا تنسى. وسيتضمن الحدث العديد من الفعاليات الثقافية والتراثية والفنية وعروض الفروسية، بما في ذلك الحفلات الموسيقية التي يقدمها عدد من ألمع النجوم في العالم. وبهذه المناسبة، قال عمرو المدني، الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية لمحافظة العلا: " بينما نستقبل الزوار ونرحب بهم في الموسم الثاني من "شتاء طنطورة"، ستساعد هذه الشراكة في ضمان حصول ضيوفنا الدوليين على تجربة سفر سلسة من الباب إلى الباب. كما ستوفر لنا الفرصة لمشاركة كنوز العلا الفريدة، بما في ذلك الحِجر، التي تمثل أول موقعًا في المملكة العربية السعودية يسجل ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، مع الزوار من جميع أنحاء العالم. وستسهم هذه الشراكة أيضًا في تعزيز جهودنا لتحقيق رؤية العلا على أرض الواقع بهدف جعلها وجهة عالمية للتراث والثقافة والسياحة باعتبارها إرث حضاري للعالم، تماشيًا مع أهداف رؤية المملكة 2030، وعلى رأسها تطوير السياحة الثقافية وتنويع الاقتصاد في المملكة." 

من جانبه، قال عبدالله بن ناصر الداود، عضو مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لمجموعة "سيرا": "يشرفنا التعاون مع الهيئة الملكية لمحافظة العلا في الموسم الثاني لـ ’شتاء طنطورة‘، ونود أن نتقدم إليهم بكل الشكر والتقدير على دعمهم وثقتهم بنا. فلا شك من أن اختيار مجموعة ’سيرا‘ كشريك إدارة الوجهات للحدث هو خير شهادة على إمكاناتنا الكبيرة في مجال تقديم حلول وخدمات متخصصة ومتكاملة، تلبي احتياجات وتطلعات الزوار المحليين والعالميين، وبما يشمل كافة مراحل رحلتهم. وعلاوة على التعاون مع مكاتبنا وشركائنا العالميين، سنقوم بالترويج لـ ’شتاء طنطورة‘ عبر منافذنا في جميع المطارات الرئيسية في المملكة العربية السعودية، إذ نحرص على إعداد خدمات متنوعة تساهم بدور أكبر في الترويج لموسم "شتاء طنطورة، وبالتالي دعم أهداف ’رؤية السعودية 2030‘". وتعتبر العلا من أجمل المناطق غير المعروفة دوليًا بعد، وتتميز بموقعها الحيوي على طول طرق تجارة البخور التاريخية الشهيرة، الممتدة من جنوب شبه الجزيرة العربية إلى الشمال باتجاه مصر وما وراءها، حيث كانت في الماضي مركزًا رئيسيًا للتبادل التجاري والثقافي.

وستعمل مجموعة "سيرا" على التعريف بهذه الوجهة الاستثنائية عبر حملة ترويجية خاصة بموسم "شتاء طنطورة"، الذي يتوقع أن يستقبل أكثر من 40 ألف شخص في الفعاليات التي ستقام في عطلات نهاية الأسبوع. وتتطلع الهيئة الملكية لمحافظة العلا لاستقطاب مليوني زائر إلى العلا بحلول عام 2035. وستقوم مجموعة "سيرا" بتسليط الضوء على محافظة العلا كوجهة سياحية فائقة الفخامة، بالتزامن مع الترويج لمهرجان "شتاء طنطورة" كحدث رئيسي وتشجيع الزوار على استكشاف ما يتضمنه من فعاليات. وستوظف المجموعة خدمات السفر القائمة على أحدث الحلول التكنولوجية لجذب واستقبال الزوار من كافة أنحاء العالم. ستعمل مجموعة "سيرا" على تسخير إمكاناتها ووحدات أعمالها المتخصصة ومواردها وعلاقاتها مع الشركاء لجذب أعداد أكبر من الزوار، وتزويدهم بتجربة إقامة لا تنسى في المملكة العربية السعودية. وبفضل هذه الشراكة، يمكن للزوار الاستفادة من أفضل خدمات الحجز والسفر والنقل والإقامة، وأكثرها سلاسة من مجموعة "سيرا".

وستعمل "المسافر"، العلامة التجارية البارزة لوحدة السفر المختصة بالعملاء في مجموعة "سيرا"، على الترويج لهذا الموسم حصريًا عبر مواقعها على منصات التواصل الاجتماعي وغيرها من قنوات الاتصال، مقدمًة للزوار خيارات متنوعة من الباقات التي تشمل الإقامات الفندقية ورحلات الطيران والنقل والخدمات الإضافية، سواء لعطلات نهاية الأسبوع أو لقضاء يوم واحد.

ويمكن للزوار الحصول أيضًا على استشارات متخصصة من فريق عمل "المسافر" في جميع منافذ العلامة التجارية في المملكة العربية السعودية. وبالإضافة إلى ذلك، ستستفيد مجموعة "سيرا" من عقودها الكثيرة مع مجموعة واسعة ومتنوعة من الفنادق، إلى جانب خبرتها في مجال خدمات إدارة شؤون الضيوف من خلال علامتها التجارية المتخصصة برحلات الحج والعمرة "مواسم"، حيث ستتولى المجموعة إدارة كافة الجوانب المتعلقة بإقامة الضيوف خلال موسم "شتاء طنطورة" الثاني. كما يمكن للضيوف أيضًا التنقل بسهولة وبساطة من محافظة العلا وإليها من خلال خدمة "لومي" الرائدة لتأجير السيارات. وستتعاون مجموعة "سيرا" مع مزودي خدمات الإقامة الفندقية للارتقاء بتجربة الضيوف أثناء زيارتهم لمحافظة العلا، بما لا يقتصر على فترة  موسم "شتاء طنطورة" فقط، بل ويستمر على مدار العام.

وتلتزم مجموعة "سيرا" بمنح الزوار فرصة الاستمتاع بتجربة استثنائية خلال موسم "شتاء طنطورة"، حيث تعكس الشراكة الجديدة مع الهيئة الملكية لمحافظة العلا عمق التزام المجموعة بالارتقاء بتجربة العملاء في المملكة العربية السعودية نحو آفاق جديدة من التميز. كما ستساهم الاتفاقية في تطوير التجربة السياحية في المملكة، سواء للمسافرين المحليين، أو الزوار الراغبين باستكشاف أروع المناطق السياحية والثقافية والتاريخية التي تحفل بها المملكة العربية السعودية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة