شاهد جزيرة نرويجية تعاني من شمس لا تغيب و تطالب بإلغاء الوقت

جزيرة نرويجية تطالب بإلغاء الزمن حيث يترك زوارها ساعاتهم على الجسر فلا معنى للوقت فيها
شاهد جزيرة نرويجية تعاني من شمس لا تغيب و تطالب بإلغاء الوقت
بدلا من الأقفال الشائعة التي يتركها العشاق على جسور أوروبا، يترك الشبان ساعاتهم على جسر يصل جزيرة سوماروي Sommarøy باليابسة Jøran Mikkelsen/Visit Norway
الأربعاء, 19 يونيو , 2019

يطالب سكان جزيرة سوماروي وتعني جزيرة الصيف في شمال النرويج، بالتخلص من التوقيت المعتمد المتبع في كافة أنحاء العالم، واعتبار جزيرتهم منطقة تخلو من الزمن فلا معنى لموقعها على خطوط الطول لأن الانقلاب الصيفي لا وجود له فيها نظرا لأن الشمس لا تغيب فيها مطلقا في مواسم الصيف.

وتبقى الشمس مشرقة من 18 مايو وحتى 26 يوليو أي قرابة 69 يوما، فيما يدوم الليل القطبي من نوفمبر وحتى يناير كل عام حيث لا تشرق الشمس كليا في الجزيرة طوال تلك المدة، مما يجعل التوقيت أمرا بلامعنى بحسب سي إن إن!

وتعتمد الجزيرة على صيد السمك والسياحة حيث ينصح السياح بترك ساعاتهم على الجسر.

 

وقرر سكان جزيرة سوماروي البالغ عددهم 300 نسمة، إطلاق حملة إلغاء الوقت والتوقيت الصيفي بهدف جعل الجزيرة تتحرر وسكانها ومتاجرها من قيود ساعات العمل التقليدية، والسماح لهم أن يعيشوا حياتهم كما يريدون ووقتما يشاؤون كما يحصل فعلا حاليا.

وتم تقديم العريضة إلى النائب المحلي في مقاطعة الجزيرة، كما حصلت على دعم من مدينتي فينمارك ونوردلاند بالنرويج.
يذكر أن جزيرة سوماروي تقع في أقصى شمال النرويج، على الدائرة القطبية الشمالية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة