لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 26 يناير 2020 05:45 م

حجم الخط

- Aa +

التحذير من خسائر تصل لـ 55 مليار دولار بسبب المبالغة في المخاوف من فيروس كورونا

حذرت رئيسة مجلس السياحة والسفر العالمي من أن المبالغة في المخاوف من فيروس كورونا الجديد في الصين قد تكبد قطاعات السياحة العالمية خسائر فادحة

التحذير من خسائر تصل لـ 55 مليار دولار بسبب المبالغة في المخاوف من فيروس كورونا

حذر مجلس السياحة والسفر العالمي جميع قطاعات السياحة العالمية من أن التشدد في التعامل مع انتشار فيروس الوباء الغامض في الصين، والذي أطلق عليه مؤخرًا كورونا الجديد، يمكن أن يترك تأثيرًا اقتصاديًا طويل الأمد على السياحة العالمية.

وقالت رئيسة المجلس غلوريا غيفارا في تعقيب لها على انتشار الوباء إن التجارب أثبتت لنا أن إغلاق المطارات وإلغاء الرحلات الجوية وإغلاق الحدود غالبًا ما يكون لها تأثير اقتصادي أكبر من تأثير الوباء نفسه.

وقدرت غيفارا وزير السياحة المكسيكية السابقة التي شاركت في جهود التخفيف من تأثيرات انتشار فيروس إنفلونزا الخنازير أضرار كورونا الاقتصادية بنحو 55 مليار دولار خلال عام 2020 .

وتظهر تحليلات الاوبئة الفيروسية من قبل خبراء المجلس أن فترة التعافي بأعداد السياح لوجهة ما كانت حوالي 19 شهرا لكن الاستجابة الصحيحة تختزل تلك المدة لعشرة أشهر.

ووصلت خسائر وباء انفلونزا الخنازير لقرابة 55 مليار دولار، وكذلك كان حال تأثير فيروس سارس سنة 2003 حيث بلغت الخسائر لقطاع السياحة والسفر العالمي مابين 30 و50 مليار دولار.