حجم الخط

- Aa +

الخميس 10 أكتوبر 2019 05:15 م

حجم الخط

- Aa +

رأس الخيمة عاصمة للسياحة الخليجية

تتمتع رأس الخيمة بتنوع طبيعي وتاريخي وتراثي وفنادق ومنتجعات ذات ريادة عالمية، فضلا عن تميزها في سياحة المغامرات، حيث تضم أعلى قمة جبلية في الدولة وهي جبل جيس

رأس الخيمة عاصمة للسياحة الخليجية

 تم اختيار إمارة رأس الخيمة عاصمة للسياحة الخليجية خلال الاجتماع الرابع لأصحاب السمو والمعالي الوزراء المسؤولين عن السياحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، الذي عقد اليوم الخميس في العاصمة العمانية مسقط. 

وذلك بحضور ومشاركة وفد الدولة الذي ترأسه نيابة عن معالي سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد ، سعادة محمد خميس المهيري مستشار وزير الاقتصاد لشؤون السياحة، وفقا لوكالة أنباء الإمارات.

وقال معالي المهندس سلطان بن سعيد المنصوري إن اختيار رأس الخيمة عاصمة للسياحة الخليجية يؤكد المكانة الرائدة لدولة الإمارات كوجهة سياحية متميزة ومستدامة ويعكس ما تتميز به المقاصد السياحية في دولة الإمارات من جاذبية وتنوع وتنافسية، حيث شهدت السنوات الماضية نموا متواصلا في أعداد السياح وزوار دولة الإمارات من مختلف أنحاء العالم. 

وأضاف أن دولة الإمارات، وانطلاقا من توجيهات قيادتها الرشيدة، وضعت قطاع السياحة ضمن الأولويات التنموية نظرا لدوره في دفع مسيرة التنمية المستدامة ودعم جهود بناء اقتصاد ما بعد النفط، حيث استثمرت كل إمارات الدولة في مجال التطوير السياحي وزيادة عدد المنشآت السياحية وتوفير خدمات سياحية متقدمة ومبتكرة، مشيرا إلى أن إمارة رأس الخيمة لديها المقومات كلفة لتكون عاصمة سياحية متميزة. 

 تتمتع رأس الخيمة بتنوع طبيعي وتاريخي وتراثي وفنادق ومنتجعات ذات ريادة عالمية، فضلا عن تميزها في سياحة المغامرات، حيث تضم أعلى قمة جبلية في الدولة وهي جبل جيس، وفيها أطول مسار انزلاقي في العالم يقصده سياح المغامرات من مختلف الدول.

من جانبه، أكد سعادة محمد خميس المهيري أن القطاع السياحي في دولة الإمارات اكتسب على مدى العقدين الماضيين اهتماما متزايدا ليصبح أحد أبرز محاور الاهتمام في السياسات التنموية للدولة، وما زال يشهد تطورات متلاحقة ولا سيما من خلال توظيف الابتكار والتكنولوجيا، وتطوير الاستراتيجيات السياحية وتنمية البنية التحتية والمقاصد والمنشآت السياحية.