حجم الخط

- Aa +

الأثنين 11 مارس 2019 02:00 م

حجم الخط

- Aa +

الرياض ترسل مئات السعوديات للخارج لتدريبهن في مجال السياحة

الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني أرسلت 474 مواطنة سعودية إلى الخارج ضمن خطة لابتعاث 1200 فتاة سعودية لدراسة تخصصات تخدم القطاع السياحي في السعودية

الرياض ترسل مئات السعوديات للخارج لتدريبهن في مجال السياحة

كشفت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني السعودية أن عدد المستفيدات من البعثات ضمن برنامج (وظيفتك بعثتك) الذي يشرف عليه المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (تكامل)، بلغ 474 مبتعثة وذلك ضمن خطة الهيئة لإبتعاث نحو 1200 فتاة لدراسة التخصصات التي تخدم القطاع السياحي حتى العام 2020.

وتسعى الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني من خلال استراتيجياتها وخططها، بحسب وكالة الأنباء السعودية، إلى تعزيز خطوات تمكين المرأة في قطاعات السياحة والتراث الوطني وفي البرامج الأخرى التي تخدم هذا المجال بما يتسق مع رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني.

وأوضح التقرير الصادر من المركز الوطني لتنمية الموارد البشرية السياحية (تكامل) التابع للهيئة، أن عدد المستفيدات من برامج التدريب في قطاعي السياحة والتراث الوطني بلغ 9631 متدربة، في الوقت الذي يسعى فيه البرنامج إلى تدريب 25 ألف متدربة حتى 2020، فيما بلغ عدد المستفيدات من ورش الإرشاد السياحي 405 مرشدات سياحيات، ويسعى البرنامج إلى تدريب 1400 مرشدة سياحية حتى 2020.

وأعلن التقرير عن وجود 14 كلية تنتشر في مدن السعودية متخصصة في القطاع السياحي والسفر والضيافة والفندقة وإدارة أعمال وتنظيم الفعاليات ويستفيد منها الفتيات الراغبات بالعمل في القطاع السياحي.

وكشف مركز المعلومات والأبحاث السياحية (ماس)، التابع أيضاً للهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، أن عدد الباحثات السعوديات (ميدانياً) بلغ 80 باحثة ميدانية، وذلك لإثراء المعلومات الإحصائية في مجالات السياحة والتراث الوطني في السعودية.

ويسعى ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الآن إلى تطوير قطاعات جديدة لانتشال أكبر بلد مصدر للنفط في العالم من الاعتماد على إيرادات النفط.

والسياحة على رأس الأجندة على الرغم من نقص البنية التحتية اللازمة. وتهدف الإصلاحات إلى زيادة الإنفاق الإجمالي من جانب السكان المحليين والأجانب إلى 46.6 مليار دولار بحلول 2020 من 27.9 مليار دولار في العام 2015.