حجم الخط

- Aa +

الخميس 28 فبراير 2019 08:00 ص

حجم الخط

- Aa +

أكثر من 37 ألف طلب تأشيرة مرفوض من الولايات المتحدة سنة 2018

منحت الأولوية للمسيحيين والأقليات الأخرى من اللاجئين من بعض الدول التي شمل مواطنيها حظر التأشيرات الأمريكي

أكثر من 37 ألف طلب تأشيرة مرفوض من الولايات المتحدة سنة 2018

رفضت الولايات المتحدة أكثر من 37 ألف طلب للحصول على تأشيرة دخول خلال 2018، بزيادة 1000 عن سنة 2017، ويأتي ذلك في إطار قانون حظر السفر الذي فرضه الرئيس الأمريكي على اللاجئين والمواطنين من بعض الدول ذات الغالبية المسلمة والذي تضمن منح المسيحيين وأديان الأقليات الأخرى الأولوية في الحصول على التأشيرة .
 

ونقل موقع هفنغتون بوست الأمريكي أن بيانات الخارجية الأمركية لا تفصل نسبة كل بلد من عمليات رفض التأشيرة لكن المعطيات السابقة تظهر تراجعا بلغ 80% في التأشيرات التي أصدرت لتلك الدول بين عامي 2016 و2018. وأوضح متحدث باسم الخارجية للموقع قبول قرابة 2673 اعتراض على الرفض مما يفسح أمامهم المجال للتقدم ثانية مع إمكانية الحصول على تأشيرة، إلا أن ذلك بالغ الصعوبة بحسب الموقع.


وأشار التقرير إلى أن المواطنين من إيران، وليبيا، والصومال، وسوريا، واليمن، هم الذين رفضت طلباتهم أكثر، بسبب القانون المذكور.
وأكدت المعطيات أن السلطات الأمريكية رفضت 15 ألفاً و384 طلباً للهجرة، لمواطني هذه البلدان.
كما رفضت 21 ألفاً و645 طلباً للحصول على تأشيرة، لمواطني مختلف بلدان العالم.

 

ووقع ترامب، في 6 مارس الماضي، أمراً تنفيذياً يحظر دخول مواطني ست دول ذات غالبية مسلمة في الشرق الأوسط، وهي إيران وليبيا وسوريا والصومال والسودان واليمن، إلى بلاده (قبل استبعاد السودان في وقت لاحق).
وأثار الأمر التنفيذي احتجاجات واسعة سابقاً، داخل الولايات المتحدة وخارجها، ووصف بـ"العنصري"، قبل أن تعرقله محاكم أدنى درجة من المحكمة العليا التي صوتت تأييداً للقرار.