إطلاق اسم الملك سلمان على أحد أهم شوارع أبوظبي

بتوجيهات خليفة و أوامر محمد بن زايد، هزاع بن زايد يدشن شارع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بأبوظبي، تزامنا مع احتفالات المملكة العربية السعودية بيومها الوطني الـ89.
إطلاق اسم الملك سلمان على أحد أهم شوارع أبوظبي
بواسطة أريبيان بزنس
الإثنين, 23 سبتمبر , 2019

أمر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بإطلاق اسم خادم الحرمين الشريفين على أحد الشوارع الرئيسة في العاصمة أبوظبي.

ووفقا لوكالة أنباء الإمارات، دشن سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي اليوم "شارع الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود" تزامنا مع احتفالات المملكة العربية السعودية بيومها الوطني الـ89. 

وذلك بحضور سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس اللجنة التنفيذية ومعالي زكي أنور نسيبة وزير دولة و معالي الدكتور أحمد مبارك علي المزروعي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي و معالي جاسم محمد بوعتابه الزعابي رئيس دائرة المالية ومعالي اللواء فارس خلف المزروعي القائد العام لشرطة أبوظبي و معالي فلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات ومعالي محمد خليفة المبارك رئيس دائرة الثقافة والسياحة وسعادة تركي بن عبدالله الدخيل سفير المملكة العربية السعودية وعدد من كبار المسؤولين في الدولة.

ويعتبر شارع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، من أكثر الشوارع الرئيسية الحيوية في مدينة أبوظبي، لامتداده على طول 4.6 كيلو متر بدءا من شارع الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود إلى تقاطع شارعي العلم والكاسر كما يعد الشارع الرئيسي المؤدي إلى أهم المعالم الحضارية والوطنية والسياحية مثل صرح زايد المؤسس، مركز المارينا، وكاسر الأمواج والمبنى الرئيسي لأدنوك.

ويتميز شارع الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود بجمالية التصميم والزراعات التجميلية على جانبيه وإطلالته على مياه كاسر الأمواج و يشهد كثافة في أعداد الزوار والسياح من داخل وخارج الدولة باعتباره أحد أجمل الشوارع الرئيسية في العاصمة أبوظبي.

ويحظى اليوم الوطني السعودي بمكانة خاصة لدى شعب دولة الإمارات العربية المتحدة، وجميع الشعوب الخليجية والعربية، لما تمثله المملكة من رمزية تاريخية ودينية وثقافية في صميم الهوية العربية على مر التاريخ.

وحول هذه المبادرة قال معالي فلاح محمد الأحبابي رئيس دائرة التخطيط العمراني والبلديات: "إن هذا القرار جاء تقديرا لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله ورعاه وتعبيرا عن عمق ارتباطنا بالمملكة و الشعب السعودي الشقيق والمصير المشترك الذي يجمع البلدين".

وأضاف معاليه : " نحتفي بكل ما يفرح الأشقاء في المملكة العربية السعودية ونشاركهم أفراحهم ومناسباتهم انطلاقا من العلاقات الاستراتيجية التاريخية بين البلدين الشقيقين، التي تشمل جميع مجالات الحياة ".

وتعكس هذه الخطوة التقدير الذي تكنه القيادة الرشيدة لخادم الحرمين الشريفين لما قدمه ويقدمه لخدمة الإسلام والعروبة ومساهماته الكبيرة والفاعلة في تعزيز مكانة السعودية و أواصر الترابط بين دول مجلس التعاون الخليجي ونشر مفهوم التسامح على مستوى العالم بمواقفه الإنسانية والعربية والإسلامية المشهود بها. 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة