لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 3 أكتوبر 2018 09:45 ص

حجم الخط

- Aa +

أكثر 5 مسببات للحوادث المرورية في الشارقة

5 مسببات رئيسة للحوادث البليغة والمتوسطة التي وقعت بإمارة الشارقة خلال الربع الثالث للعام 2018 من مطلع شهر يوليو حتي نهاية سبتمبر

أكثر 5 مسببات للحوادث المرورية في الشارقة

رصد فرع الإحصاء المروري بإدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة المسببات الخمسة الرائيسية في الحوادث في الأشهر الأخيرة.

وبحسب ما ذكرته صحيفة البيان، فقد ذكر المقدم محمد علاي النقبي مدير إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة، أنه ومن خلال التحليل الإحصائي تبين أن عدم تقدير مستخدمي الطريق يأتي في مقدمة أسباب الحوادث البليغة والمتوسطة.

أما الانحراف المفاجئ من مسار لآخر هو المسبب الثاني، إذ يهمل بعض سائقي المركبات استخدام الإشارات الضوئية لتنبيه السائقين الآخرين عند انعطافهم من مسار لآخر ما يشكل انحرافاً مفاجئاً وغير متوقع للآخرين تنتج عنه الحوادث.

وأشار المقدم علاي إلى خطورة عدم ترك مسافة كافية بين المركبات التي ينتج عنها وقوع عدد من الحوادث وتأتي في المرتبة الثالثة من مسبباتها.

أما المسبب الرابع للحوادث فهو دخول طريق رئيسي دون التأكد من خلوه من المركبات رغم توافر اللوحات التحذيرية عند الطرق الرئيسة لتفادي مثل هذا النوع من الحوادث.

وحذر النقبي من الإهمال وعدم الانتباه والتركيز والمراقبة السليمة لحركة الطريق الذي يأتي في المركز الخامس من ضمن مسببات حوادث الطرق الرئيسة، مبيناً أن معظم الحوادث التي حدثت في الأشهر الثلاثة الأخيرة تعود لتلك الأسباب المذكورة آنفاً إضافة لعدة أسباب أخرى.

ورصد تقرير إدارة المرور والدوريات بالقيادة العامة لشرطة الشارقة بعض الأسباب الخارجة عن إرادة أصحاب المركبات مثل حدوث انفجار في أحد إطارات المركبة أو بسبب الإرهاق، بينما سجلت أعداد قليلة للحوادث الناتجة عن السرعة دون مراعاة ظروف الطريق والسير عكس الاتجاه والقيادة من دون رخصة وتجاوز السرعة المقررة على الطريق.

من جانبه، لفت الرائد عبدالرحمن خاطر مدير فرع التوعية والإعلام المروري بإدارة المرور والدوريات إلى أهمية الحملات المرورية التوعوية التي تستهدف أفراد المجتمع ويجري تنفيذها باستمرار للحد من حوادث الطرق.