لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 17 Apr 2014 08:40 AM

حجم الخط

- Aa +

كورتانا المساعدة الافتراضية الفاتنة من مايكروسوفت تثير إعجاب المراقبين

في إطار إعادة تنشيط الشركة والسعي للسيطرة على حصة سوق محترمة في عالم الأجهزة النقالة، أصدرت مايكروسوفت مساعدة افتراضية جديدة في الولايات المتحدة. مع تحديث نظام تشغيل ويندوز فون 8.1، سيجد المستخدم الأمريكي الخاصية الجديدة على هاتفه الذكي. وتأتي كورتانا التي لا تزال في نسختها التجريبية للحاق بالمنافسين الرئيسيين Siri من أبل وGoogleNow. لكنها تنافس بقوة على عكس نظام التشغيل الذي يحملها.

كورتانا المساعدة الافتراضية الفاتنة من مايكروسوفت تثير إعجاب المراقبين

في إطار إعادة تنشيط الشركة والسعي للسيطرة على حصة سوق محترمة في عالم الأجهزة النقالة، أصدرت مايكروسوفت مساعدة افتراضية جديدة في الولايات المتحدة. مع تحديث نظام تشغيل ويندوز فون 8.1، سيجد المستخدم الأمريكي الخاصية الجديدة على هاتفه الذكي. وتأتي كورتانا التي لا تزال في نسختها التجريبية للحاق بالمنافسين الرئيسيين Siri من أبل وGoogleNow. لكنها تنافس بقوة على عكس نظام التشغيل الذي يحملها.

عند تجربتها أشاد بها معظم المتخصصون، معتمدين أيضا على تطورها عند إصدار النسخة النهائية. مايكروسوفت لعبت أوراقها بذكاء حيث أن أي تقصير صغير في البرنامج لن يمس سمعتها بهذه الطريقة. كما استغلت شخصية "كورتانا" الجذابة وأحضرتها من اللعبة الناجحة "هالو" إلى عالم الهواتف النقالة. وقامت بالعمل على أن تبرز شخصيتها بوضوح في إجابات ذكية ومضحكة لتجربة مستخدم أكثر إنسانية  متخطية هكذا سيري كثيرا.

سيري بالفعل هي الخاسر الأكبر في هذا السباق حتى هذه اللحظة. لكن ستقوم أبل بأخذ هذا في الاعتبار عند إصدار جهازها الجديد هذا العام. فبجانب خطف ابنة مايكروسوفت الأضواء من حيث الجاذبية، فإنها تدخل في تنافس مباشر مع غوغل من حيث الذكاء الاصطناعي. وعلى عكس سيري، يمكنهما التنبؤ بما سيريد معرفته المستخدم والمبادرة بتزويده بمعلومات مفيدة وعملية تلقائيا. يمكن القول بأن كورتانا تدمج الشخصية القوية التي تميز سيري مع القدرة على التنبؤ التي تميز ناو. ويمتد ذكاءها مثلا إلى التعرف تدريجيا على أين تعمل وأين تسكن واستخدام المعلومة لتغيير طريقة تعاملها. ويمكنها مثلا أن توقف الاتصالات بك عندما تكون في اجتماع أو في الأوقات المتأخرة من الليل، وأن تسمح فقط باتصالات الأصدقاء المقربين والاتصالات الطارئة أو المتكررة. كما أنها تستمع إلى الموسيقى وتتعرف عليها بينما أن الخاصية تقتصر على تطبيقات منفردة في البرامج الأخرى. 

تتميز كورتانا أيضا بأنها تسأل كثيرا لتتأقلم مع طابع المستخدم وتجعل إجاباتها أفضل وأكثر دقة. عند تذكيره برحلة طيران مثلا، ستجدها في الرسائل الإلكترونية لكنها ستسأل إذا كان الشخص يحتاج لمتابعة الرحلة. بينما أن غوغل ناو سيتابع أي رحلة تم الحديث عنها دون تمييز. وهي تعمل مع معظم خدمات البريد الإلكتروني بينما يكتفي غوغل ناو بخدمة Gmail.
هذا الذكاء يظهر أيضا في إمكانية فهم الأسئلة المتتابعة. عندما تبحث عن شيء معيَّن، يمكنك الاستمرار في السؤال لتضييق الاحتمالات حتى تصل إلى أدق نتيجة. بينما أن الأنظمة الأخرى ستبحث من الصفر عند كل سؤال. لكن نقطة ضعف البحث أنه يستخدم محرك بينج، بينما تتمتع غوغل بمحرك بحثها الخارق. وعند إدارة أجندة المستخدم، تأخذ كورتانا عوامل عديدة في الحسبان غير الوقت: المكان، والأشخاص الذين سيشاركون في النشاط مثلا.

كورتانا بشكل عام تتفوق على منافسيها في القدرة على ربط المعلومات بعضها ببعض وفهمها في الإطار الصحيح. النسخة التجريبية لا تزال بها عيوب من المؤكد أن تتغير مع الإصدار الرسمي. فلا يمكن إملائها رسالة بريد إلكتروني كاملة أو تغيير صوتها. وقد يكون أفضل ما فيها، أنها ستدفع غوغل وأبل إلى تحسين البرامج التي يقدمونها بشكل نوعي.