التطبيقات الذكية الخاصة بشهر رمضان تلقى إقبالاً غير مسبوق في منطقة الشرق الأوسط

التطبيقات الذكية الخاصة بشهر رمضان تلقى إقبالاً غير مسبوق في منطقة الشرق الأوسط ويعتمد على هذه التطبيقات لإدارة الأوقات والمواعيد خلال الشهر الفضيل...
التطبيقات الذكية الخاصة بشهر رمضان تلقى إقبالاً غير مسبوق في منطقة الشرق الأوسط
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 18 يونيو , 2013

يستعد المسلمون في منطقة الشرق الأوسط لاستقبال شهر رمضان المبارك الذي من المتوقع أن يبدأ يوم العاشر من يوليو القادم، وما يميز استعدادات استقبال الشهر الفضيل لهذا العام توجه المستخدمين إلى تحميل أعداد قياسية من التطبيقات الذكية على الأجهزة النقالة، تساعدهم في إدارة أوقاتهم وتحديد مواعيد الصلاة أثناء التنقل عبر أجهزتهم الذكية، إذ ما يزال الإقبال على إمكانيات الاتصال أثناء التنقل في المنطقة يشهد ارتفاعاً كبيراً ويستمر في تسجيل أرقام قياسية بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

وشهد متجر "جوجل بلاي" وحده، على سبيل المثال، ملايين عمليات التنزيل لتطبيقات مثل "صلاتك" و"مسلم برو - Muslim Pro "، ويُنتظر أن تظلّ عمليات التنزيل هذه في ازدياد. ومن التطبيقات التي يُتوقّع لها أن تشهد مزيداً من الإقبال في رمضان، تطبيق "هوت سبوت شيلد" الخاص بالهواتف الذكية، نظراً لقدرته على تحقيق توفير كبير في بيانات الإنترنت من خلال تقليص سِعات عرض النطاق، علاوة على حماية الأجهزة من مخاطر التهديدات الأمنية الإلكترونية المتزايدة كسرقة الهوية.

ويُعزى جزء كبير من نجاح "آنكورفري" إلى تطبيق "هوت سبوت شيلد"، الذي جرى تنزيله أكثر من 10 ملايين مرة خلال الثمانية عشر شهراً الماضية، فيما يتمّ تنزيل البرنامج بمعدل 6 ملايين مرة في الشهر حالياً منها 1.5 مليون مرة جديدة عبر أنظمة "أندرويد" و"آي أو إس". ويُعتبر هذا التطبيق الأكثر شعبية ورواجاً، وقد حقق ما يزيد عن 120 مليون عملية تنزيل في 190 دولة. ويُضفي التطبيق حالياً مزيداً من الأمان على خمسة مليارات مشاهدة لصفحات الويب في الشهر، بينما نجح إلى اليوم في إبعاد 700 مليون خطر من أخطار البرمجيات الخبيثة.

 

ويُعتبر "هوت سبوت شيلد" التطبيق الأمني الأول على جهازي "آي فون" وآي باد"، وهو المصنّف الأول في فئة التطبيقات النفعية في متجر "أبل" للتطبيقات في أكثر من عشر دول.

 

وكانت "آنكورفري" قد نالت في وقت سابق من العام الجاري المرتبة السادسة في قائمة "فوربس" للشركات الأمريكية الواعدة، فيما حلّ غوروديانسكي على قائمة "فوربس" للرؤساء التنفيذيين الأكثر تأثيراً، واختير "هوت سبوت شيلد" "أحد أفضل التطبيقات" من موقع تنزيل البرامج الشهير "سوفتونيك" Softonic خلال المؤتمر العالمي لأنظمة الاتصالات المتنقلة 2013.

 

 

وقد أكّد ديفيد غوروديانسكي، الرئيس التنفيذي والمؤسس لشركة "آنكورفري"، إحدى الشركات المختصة في الأمن والخصوصية على الإنترنت، أن أثر تقنيات الأنظمة النقالة سيبدو جلياً خلال رمضان المقبل، نظراً لكونها باتت أكثر انتشاراً ورواجاً في المنطقة هذا العام، حسبما قال، وأضاف: "يتطلّب شهر رمضان قدراً كبيراً من التنسيق والاستعداد، الأمر الذي يمكن دعمه بمجموعة واسعة من التطبيقات المتخصصة، ويمكن أن تُضيف الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية مزيداً من الحيوية والمرونة على قدرة المستخدمين على التواصل طوال الشهر الكريم مع الأصدقاء وأفراد العائلة سواء كانوا قريبين أو في مناطق ودول بعيدة. وقد لاحظنا أمراً مثير للاهتمام، وهو أن انتشار التطبيقات التي تتمتع بجاذبية في التصميم وسهولة في الاستخدام أثبت كونها وسيلة مقنعة لغير المسلمين للتعرف على مكانة شهر رمضان وأهميته".

 

وتشير الأرقام إلى زيادة انتشار تقنيات الاتصال المتحركة في منطقة الشرق الأوسط بوتيرة لم يسبق لها مثيل، إذ شهد الربع الأول من العام الجاري تسجيل 8 ملايين مشترك جديد لدى شركات تشغيل خدمات الاتصالات المتحركة بالمنطقة، وفقاً لتقرير الاتصالات المتحركة الصادر حديثاً عن شركة "إريكسون". وقد بلغ عدد المشتركين بخدمات الاتصالات المتحركة في المنطقة حالياً نحو 284 مليون مشترك، أي ما ينعي نسبة انتشار قدرها 109 بالمائة، فيما تشير الأرقام العالمية إلى أن مشتركاً واحداً من كلّ 16 مشتركاً جديداً على مستوى العالم خلال الربع الأول من العام الجاري من 2013 هو من منطقة الشرق الأوسط.

 

وتُعتبر دولة الإمارات على وجه التحديد، إحدى أكثر الدول تواصلاً على مستوى المنطقة، بل العالم، إذ تقول هيئة تنظيم قطاع الاتصالات في الدولة إن نسبة انتشار الهواتف المتحركة فيها تبلغ 171.8 بالمائة. ومن شأن هذا النمو أن يدفع باتجاه مزيد من الإقبال على التطبيقات الإسلامية ولا سيما تلك المعنية بشهر رمضان، على جميع أجهزة الاتصال، ومن أبرز تلك التطبيقات، تلك التي تُحدّد اتجاه القبلة ومواقيت الصلاة، وتطبيقات القرآن الكريم، وتطبيقات الحميات الغذائية الخاصة بالصائمين لاسيما من مرضى السكري، وتطبيقات الخلفيات ذات الطابع الإسلامي، وتطبيقات الجولات الافتراضية ثلاثية الأبعاد في مكة المكرّمة، والتطبيقات الإخبارية المتخصصة، وحتى الألعاب التعليمية.

 

 

 

 

وانتهى غوروديانسكي إلى القول: "في الوقت الذي يزداد فيه رواج الهواتف المتحركة تزداد المخاطر الإلكترونية المُحدِقة بمستخدميها، ومن هنا تأتي أهميّة التطبيق "هوت سبوت شيلد" كأحد أبرز الطرق المتبعة للتحصّن ضدّ المخاطر المحتملة، والتمتّع بأفضل استخدام إبداعي ممكن للإنترنت خلال رمضان".

 

 

 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة