الخيار الصعب: بلايستيشن 4 أم Xbox one ؟

السباق المحموم بين منصتي الألعاب يحتدم، تاركا بعض المستخدمين لا يقدمون على الشراء في انتظار نتيجته. فلا يريد أحد أن يستثمر في منصة ويكتشف أن الجميع يفضل الأخرى أو أن لعبته المفضلة لن تصدر عليها. وبعد مرور مرحلة حمى الشراء الأولى، آن الأوان للمدققين أن يحسموا اختيارهم بالنظر إلى عدة عوامل:
الخيار الصعب: بلايستيشن 4 أم Xbox one ؟
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 15 يناير , 2014

السباق المحموم بين منصتي الألعاب يحتدم، تاركا بعض المستخدمين لا يقدمون على الشراء في انتظار نتيجته. فلا يريد أحد أن يستثمر في منصة ويكتشف أن الجميع يفضل الأخرى أو أن لعبته المفضلة لن تصدر عليها. وبعد مرور مرحلة حمى الشراء الأولى، آن الأوان للمدققين أن يحسموا اختيارهم بالنظر إلى عدة عوامل:

•    السعر:
حاولت سوني أن ترجح الكفة لصالحها بسعر جريء حول 400 دولار أمريكي بينما تظل منصة مايكروسوفت أعلى بحوالي 100 دولار مما قد يحسم قرار الأشخاص المعنيين بالتكلفة أو أي شخص عادي لا يفضل منصة على الأخرى فيختار الأرخص. لكن مايكروسوفت تبيع الجهاز شامل نظام "كينكت" المزود بكاميرا واستشعار للألعاب الحسية بينما  يجب شراءها على حدة لجهاز بلايستيشن. فإذا كنت مهتما بهذه الألعاب (خاصة العائلية للأطفال) يتساوى الأمر، أما جمهور اللاعبين التقليدي من الشباب الشغوفين بالألعاب المعقدة سيجد قيمة سعرية أفضل لدى بلايستيشن.

•    الخدمات:
تحوى Xbox One على مجموعة خدمات أوسع مثل مشاهدة البث الحي من خلالها وتشغيل عدد كبير من التطبيقات. والأهم من ذلك أن بفضل معالجة أعلى يمكن تشغيل 4 تطبيقات في آن واحد بما فيها الألعاب. أما بلايستيشن فبها إمكانيات لتصفح الإنترنت ومشاهدة مقاطع الفيديو عليه. لكن السرعة الفائقة لمنصة مايكروسوفت والحوسبة الأعلى ستظهر قيمتها على المدى الطويل خاصةً حينما تبدأ تلك الأجهزة في التقادم.

•    الألعاب:
خارج الألعاب البسيطة التي لا تحتاج لمنصة باهظة الثمن والتي تتوافر بكثرة لدى مايكروسوفت، تتساوى المنصتين في الألعاب المتاحة حتى الآن. اللعبتين الأشهر "Assassin's Creed  " و" Call of Duty " متاحتان على الاثنين. أما الألعاب الحصرية حتى الآن في تساوي. بلايستيشن لديها Knak وهي مسلية جدا وتصميمها متميز بجانب Killzone التي لم تعجب معظم المستخدمين. ومن جانب Xbox نجد لعبةForza  الرائعة لكنها لا تخاطب إلا هواة سباق السيارات وDead Rising التي تم إصدارها بتسرع واضح أضر بتجربة اللعب. لكن الإصدارات الجديدة ستتوالى خلال العام الجاري وهذا ما ينتظره معظم المستخدمون.

•    التحكم:
تتفوق سوني بوضوح بفضل رهان حكيم على الابتكار والتجديد في ذراع تحكم Dualshock الشهير الذي طالما تم تقليده. الجيل الرابع منه متميز وخفيف. وتم إعادة تصميم الذراع بإضافة مساحة تعمل باللمس لتستخدم كفأرة مما يسهل التصفح ويضيف إمكانيات كثيرة عند اللعب. كما تم إضافة زر لمشاركة الشاشة مع لاعبين آخرين فوريا دون اللجوء إلى القائمة وهي إضافة بسيطة لكن عملية.

بذلك يمكن القول أن المنصتين تتساويان من حيث المميزات والعيوب لكن تجيبان احتياجات مختلفة جدا. هواة الألعاب المتمرسين سيختارون على الأرجح بلايسيتشن خاصةً مع سعر محفز وتصميم أفضل وأبسط. وأرقام موسم الأعياد توضح سهولة القرار التي ساعدت المنصة اليابانية: 4.2 مليون وحدة بيعت مقابل 3 مليون على جانب مايكروسوفت.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة