لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 30 May 2016 10:23 AM

حجم الخط

- Aa +

’فوجيتسو‘ تفتتح مكتباً لها في قطر تعزيزاً لالتزامها بالسوق القطرية

شركة تكنولوجيا المعلومات العملاقة تفتتح مكتباً لها في قطر استجابةً للطلب المتزايد في المنطقة في ظل ثورة المدن الذكية.

’فوجيتسو‘ تفتتح مكتباً لها في قطر تعزيزاً لالتزامها بالسوق القطرية
فريد الصباغ، نائب الرئيس وعضو مجلس الادارة والمدير العام لشركة "فوجيتسو" الشرق الأوسط

أعلنت شركة ’فوجيتسو‘ اليوم عن عزمها توسيع حضورها العالمي عبر افتتاح مكاتب جديدة لها في دولة قطر؛ حيث تأتي هذه الخطوة في سياق منطقي انطلاقاً من التزام الشركة بالسوق القطرية لأكثر من 15 عاماً، إلى جانب معدّل النمو المضاعف الذي شهدته خلال الأعوام الخمسة الماضية، ليعزّز ذلك من حضورها الإقليمي القوي في منطقة الشرق الأوسط التي تدير فيها أصلاً عدة مكاتب تقدّم عبرها خدماتها وحلولها الرائدة في مجال تكنولوجيا المعلومات.  
 
وسيكون من شأن المكتب الجديد أن يلعب دوراً محورياً اًفي طرح الخدمات والمنتجات المبتكرة في السوق القطرية، ليلبي متطلبات قاعدة العملاء المتنامية في الدولة.

ونظراً لما شهدته الشركة من طلب كبير على منتجاتها في مجال البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات وخدمات تخطيط الموارد المؤسسية في قطر، وإلى جانب خطط التوسع العمراني الطموحة لدولة قطر، ستتيح هذه الخطوة الفرصة أمام عملاء شركة ’فوجيتسو‘ البارزين في المنطقة مثل ’قطر للبترول‘ و’أوريكس جي تي آي‘ و’الديار القطرية‘ و’حصاد الغذائية‘ للاستفادة من التزام الشركة بتوفير خدماتها للمنطقة عبر مكتبها الجديد.   

وبحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس، صرّح فريد الصباغ، نائب الرئيس وعضو مجلس الادارة والمدير العام لشركة "فوجيتسو" الشرق الأوسط‘:" لدينا خطط طويلة المدى في دولة قطر، وسوف يتميزّ مكتبنا في الدوحة باشتماله على خبرات تخصصية عالية المستوى لضمان تقديم أفضل الخدمات لعملائنا".

وتعتبر خطط المدن الذكية- التي تتضمن أنظمة الأمن والمراقبة الذكية، ونظم الإدارة البيئية، وحلول إدارة الكوارث- جزءاً أساسياً في مسيرة تنمية قطر وتعزيز مكانتها كدولة عصرية ذات رؤية تقدمية وتسجّل معدلات سريعة في النمو العمراني .

وأضاف السيد الصباغ: "يعزى نجاحنا في قطر إلى حرص عملائنا على رفع سوية الكفاءة والأمان في عملياتهم التشغيلية، مع تخفيض التكاليف بالاستفادة من البنية التحتية القائمة. ونشهد كل ربع عام انضمام عميل جديد إلى قاعدة عملائنا ومزيداً من الطلب على الحلول التي نقدمها".

وخلص السيّد الصباغ إلى القول: "نظراً للتوجّه العام للاستفادة من البيانات الضخمة، وضرورة تطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات إضافةً إلى فورة التوسّع العمراني، فإنّنا نتوقع ارتفاعاً في الطلب على خدماتنا لدرجة ستسمح لشركتنا بتحقيق نمو مضاعف في قطر خلال السنوات القادمة".