لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 3 Mar 2014 12:58 PM

حجم الخط

- Aa +

هل من جديد تحت شمس برشلونة؟

استقبلت المدينة الإسبانية معرض موبايل وورلد كونجرس الأسبوع الماضي، لكن الحماس هذا العام لم يدور حول الأجهزة النقالة الجديدة التي أعلن عنها المصنعين على عكس الدورات الأخيرة من المعرض.

هل من جديد تحت شمس برشلونة؟

استقبلت المدينة الإسبانية معرض موبايل وورلد كونجرس الأسبوع الماضي، لكن الحماس هذا العام لم يدور حول الأجهزة النقالة الجديدة التي أعلن عنها المصنعين على عكس الدورات الأخيرة من المعرض.

ويعود ذلك إلى توقف التغيرات الجذرية في الأجهزة واتجاهها للتطور الطبيعي والتدريجي. كما أن تشبع الأسواق الناضجة بالأجهزة الذكية يقلل من أهمية الفئات العليا التي تبارى المصنعون في تطويرها لصالح الأجهزة الاقتصادية المصممة لاجتياح الأسواق الناشئة حيث السعر هو عصب الحرب.

فبحسب آخر الدراسات سيشهد العام الجار تباطؤ كبير في نمو مبيعات الأجهزة النقالة إلا الزهيد منها في الأسواق الناشئة. وهو اتجاه بدأ رسمه في العام المنصرم بالفعل بحوالي ثلث مبيعات الهواتف الذكية حول العالم تحت سعر 150 دولار. وتأكدت تلك الرؤى خلال المعرض حين أعلنت مؤسسة موزيلا للبرمجيات المفتوحة عن هاتف يحمل نظام تشغيل فاير فوكس بـ25 دولار فقط!

وفي عالم الأجهزة أيضا ازداد اختفاء الفرق ما بين الأجهزة اللوحية والهواتف الذكية حيث رأينا المزيد من الهواتف ذات الشاشات الضخمة فوق 5 بوصة وأضيف إليها هذه المرة أجهزة لوحية ذات شاشات أصغر من 7 بوصة ليلتقيا تماما. 

ورغم مجهود تسويقي كبير من جانب مصنعي الأجهزة خلال المعرض واستلهام طرق الإعلان عن منتجاتهم الجديدة بالشكل المسرحي الذي كرسته أبل، لم يتمكنوا من أن يكونوا نجوم المعرض بسبب واقع نمطية المنتجات. لذا اتجهت الأنظار إلى شركات أقدم في عالم التقنية كانت قد فقدت وهجها وسط نجاحات استهلاكية خلال فورة الهواتف الذكية.

وتطلع القطاع إلى ديناصور الحوسبة IBM ليستقي من رئيسته التنفيذية جيني روميتي توجهات التقنية غدا. واجتذبت كلماتها خلال المعرض انتباها لم تحظى به المؤسسة الزرقاء منذ عقود. ولم تجهل روميتي ذلك فحرصت إلى أن تشدد على أن شركتها كانت وراء "أي قفزة حقيقية في تقنيات الحوسبة حدثت حول الآن".

كما أنها كانت غاية في الوضوح عن شكل القفزة القادمة وراحت تتباهى بعبقرية "واتسون" المخ الإلكتروني للشركة والمزود بذكاء اصطناعي لتري الجمهور كيف يفرق ما بين المفاهيم والأشياء بناءا على الموقف وليس بناءا على البيانات على نقيد أفضل محركات البحث.

ورغم أن واتسون لدى IBM منذ فترة إلا أن قدرة حوسبته الهائلة كانت تحتاج إلى بنية تحتية ضخمة في كل وحدة مما كان يجعل نشره صعبا. لكن بفضل تعميم الحوسبة السحابية يمكن الآن للشركة أن تستفيد منه بطرحه حتى على الأجهزة النقالة، وهذا تحديدا ما دعت إليه روميتي مجتمع المطورين. 

وفي نفس الإطار كانت اريكسون محط الأنظار بعد سنوات قحط المنافسة الأسيوية الشرسة في مبيعات البنية التحتية التقليدية للاتصالات. رد فعل الشركة السويدية كان المبادرة وتنويع مصادر الدخل بالخدمات والبرمجيات بالإضافة إلى شراكات للابتكار في مجال البنية التحتية. ولحسن حظها أن الوصول إلى الإنترنت في كل مكان كان على رأس الأجندة هذا العام لأنها أصدرت وسائل جديدة لانخراط الإنترنت في المدن وتغلغله، كما أنها منخرطة في تكتل من القطاع لتوصيل الإنترنت إلى الدول الناشئة.

ويشاركها هذا المجهود عدة رواد في العالم الرقمي الجديد على رأسهم مارك زوكربرج مؤسس فيسبوك. وربما كان هذا الانخراط لتوصيل الإنترنت إلى أكبر عدد من السكان في الدول النامية الشيء الوحيد الذي أنقذه من براثن الصحفيين خلال كلمته في حين هوجم بقوة على خلفية انخراط شبكة التواصل الاجتماعي في برنامج التجسس الأمريكي والاستحواذ المكلف على تطبيق واتساب.

وبطبيعة الحال أن عام من أخبار التجسس واختراق البيانات والحرب الإلكترونية والقرصنة والتسريبات أعاد أمان المعلومات إلى الأجندة فطرحت سامسونج نظام تأمين جديد لعملائها من قطاع الأعمال وأعادت بلاكبيري التركيز عليه في تحرك لحماية إرثها التاريخي. من جانب آخر تم عرض التليفون المؤمن BlackPhone والذي يهدف إلى حماية الحياة الخاصة للمستخدمين من المؤسسات أكثر من كونه يحمي المؤسسات من القراصنة. ففي واقع الأمر، كان اسم سنودن يتردد في الأغلبية العظمى من نقاشات رواد المعرض.