لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 29 May 2017 07:39 PM

حجم الخط

- Aa +

شرطة دبي تبتكر طائرة بالتحكم عن بعد لإبطال القنابل

اعتزام إدارة أمن المتفجرات في دبي استخدام طائرة صغيرة لإبطال القنابل بالتحكم عن بعد تم تصميمها وإنتاجها من قبل الوكيل اول حمد راشد الدويج الفلاسي والرقيب اول محمد سليمان البلوشي من إدارة أمن المتفجرات.

شرطة دبي تبتكر طائرة بالتحكم عن بعد لإبطال القنابل

كشف سعادة اللواء عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي اعتزام إدارة أمن المتفجرات في الإدارة العامة لأمن الهيئات والمنشآت والطوارئ عن استخدام طائرة صغيرة لإبطال القنابل بالتحكم عن بعد تم تصميمها وإنتاجها من قبل الوكيل اول حمد راشد الدويج الفلاسي والرقيب اول محمد سليمان البلوشي من إدارة أمن المتفجرات.

وأشاد اللواء المري بإدارة أمن المتفجرات التي تسعى دائما لمواكبة كل ما هو جديد وتبنيها الأساليب الحديثة والمتطورة في كافة المجالات والمستجدات التقنية والعلمية وخاصة في مجال التفتيشات الأمنية والإبطال من خلال استخدام تقنيات حديثة ومتطورة.

 

ووفق وكالة أنباء الإمارات، قال الوكيل أول حمد راشد الدويج الفلاسي أحد مصممي ومبتكري الطائرة إن هذه الطائرة تعتبر الأولى من نوعها على مستوى العالم حيث تقوم بالتحليق في الأجواء لمدة عشر دقائق وهي كافية للقيام بالهمة وتحمل مدفعا مائيا يتم اطلاقه منها لإبطال القنابل بالتحكم عن بعد لافتا إلى أن فكرة ابتكار الطائرة جاءت من خلال البحث هو وزميله الرقيب أول محمد سليمان البلوشي عن وسيله أسرع من استخدام عربة ابطال القنابل حتى توصلا إلى فكرة ابتكار طائرة تحمل مدفعا مائيا يتم اطلاقه منها ويكون قادرا على ابطال القنابل موضحا أن عملية تصميم الطائرة استغرقت مدة ثلاثة أشهر تقريبا مرت بالعديد من المحاولات والتجارب حتى نجحت وتشرفنا بتدشينها من قبل سعادة اللواء عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي.

 

وأوضح الرقيب أول محمد سليمان البلوشي أن عملية ابتكار طائرة ابطال القنابل مرت بالعديد من التجارب والمحاولات ومنها تجارب ليلية باستخدام الليزر وكاميرا تصوير وشاشة مضيفا أن الطائرة سقطت في أول تجربة وبعد البحث والتحري عن الاسباب اتضح ان ذلك يعود إلى ثقل الوزن حيث كان وزنها يقرب 6 كيلوغرامات ثم جاءت فكرة تخفيف الوزن والبحث عن قطع تساعد على الطيران فقاما بالبحث في الوسائل العلمية وتم انقاصها حتى تمكنت من الطيران وقد تم تجربتها في 6 عمليات اطلاق وكانت جميعها ناجحة وسيتم استخدامها كمستجيب أول في التعامل مع القنابل الموقوتة التي تتطلب السرعة في التعامل كما يمكن استخدامها في عمليات كسر الزجاج والنوافذ في المركبات المفخخة والمباني وايضا في عمليات التفتيش والكشف عن المتفجرات ويمكن استخدام الكاميرا المزودة بها كعين لخبير المتفجرات عن بعد.

 

وقال الرقيب أول محمد سليمان البلوشي إنه خلال عمله حقق العديد من الانجازات والمبادرات والابتكارات وقد سجل / 5/ براءات اختراع من وزارة الاقتصاد إلى جانب طائرة ابطال القنابل ولديه العديد من الاقتراحات المطبقة وحاز على العديد من شهادات التقدير والتميز وشارك في العديد من المعارض المحلية والدولية للابتكارات وكان المشارك الوحيد من شرطة دبي في البرنامج الأول لرعاية المبدعين وفاز بالعديد من المسابقات حيث فاز بالجائزة الذهبية خلال مشاركته في المعرض الدولي السادس للاختراعات في الشرق الأوسط والذي عقد في دولة الكويت الشقيقة كما فاز في جائزة وزير الداخلية في المجال التخصصي كما حصل على المركز الأول في جائزة المدير العام والمركز الثالث في جائزة القائد العام.

 

واكد أن التحفيز من قبل المسؤولين في الإدارة العامة هو الحافز الحقيقي لبذل المزيد من الجهد وتحقيق الانجازات ومن هذا المنطلق استطاع تحقيق الانجازات المهمة التالية منها ابتكار آلة لكسر الزجاج وهي عبارة عن عربة مثبت فيها جهاز لكسر زجاج النوافذ في البنايات والمركبات وجهاز كسر الزجاج مزود بمدفع مائي لإبطال القنابل.

 

وابتكار عبوة ابطال القنابل وهي عبارة عن قنينة ماء مصممة بطريقة فنية تحتوي على مادة متفجرة تستخدم لإبطال مفعول القنابل ويمكن استخدامها في ابطال أكثر من قنبلة في عملية واحدة كما تستخدم لمسح السيارات المفخخة بالاضافة الى آلة قطع موصلات القنابل وهي عبارة عن آلة تشبه المقص تقوم بقطع الأسلاك وموصلات القنابل بالتحكم عن بعد و ابتكار جهاز حامل للأشعة السينية وهو عبارة عن حامل لجهاز الأشعة السينية يسمح برفع جهاز الأشعة لوحة التصوير لتصوير الأجسام الكبيرة أو المرتفعة عن سطح الأرض في مستويات متفاوتة وزوايا مختلفة و ابتكار القفاز المضيء هو عبارة عن جهاز يضيء بشكل تلقائي في الأماكن المظلمة يستخدم لأغراض عديدة في توفير الإضاءة اللازمة للمستخدم.