لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 5 Mar 2017 08:09 AM

حجم الخط

- Aa +

مايك سونغ: سيارات الجيل القادم تحدث تغييرا ثوريا بمفهوم السلامة

توقع مايك سونغ، رئيس العمليات لدى هيونداي أفريقيا والشرق الأوسط حدوث تغييرات ثورية في معايير الأمان والسلامة في السيارات الحديثة خلال السنوات الخمس القادمة.

مايك سونغ: سيارات الجيل القادم تحدث تغييرا ثوريا بمفهوم السلامة

توقع مايك سونغ، رئيس العمليات لدى هيونداي أفريقيا والشرق الأوسط حدوث تغييرات ثورية في معايير الأمان والسلامة في السيارات الحديثة خلال السنوات الخمس القادمة.
وقال سونغ :إن سوق السيارات بات بإمكانها توقع المخاطر التي يمكن أن تصيب السائقين، وتبني التقنيات المناسبة بشكل تلقائي وإضافتها كميزات في السيارات الجديدة لتعزيز مستويات السلامة.

وأضاف : تتميز السيارات الحديثة في يومنا هذا بمستويات متقدمة من مزايا حماية السائق والركاب من الحوادث أو ما يسمى "الأمان السلبي" الذي يعمل على حمايتهم عند وقوع الحوادث.

وأشار سونغ، إلى أن قطاع السيارات يقف على أعتاب مرحلة جديدة من ميزات الأمان المسماة بالأمان النشط الذي يساعد السيارة على حماية نفسها وحماية الركاب، خصوصاً وأن الشركات المصنعة للسيارات دخلت سباق تقديم أفضل التقنيات الخاصة في تجنب الحوادث في مختلف طرازاتها الجديدة.

وأضاف مايك سونغ بالقول: "لم تشهد السوق من قبل مثل هذه المنافسة في سبيل إنتاج سيارات أكثر أماناً، وعندما نفكر بالتجهيزات الأساسية للسلامة مثل أحزمة الأمان ومساند الرأس ومعدات امتصاص الصدمات عند الحوادث والوسائد الهوائية، نجد أنها وصلت بشكل تدريجي إلى المستهلكين على مر عقد من الزمن. أما الآن فإننا نرى مستويات جديدة من الابتكار قد تحدث تغيراً كبيراً خلال خمس أو ست سنوات، يصحبها انتقال للميزات الجديدة المتطورة من فئة السيارات الفاخرة إلى السيارات الاستهلاكية بسرعة غير مسبوقة".

وتتضمن الطرازات الحالية بعض مزايا "الأمان النشط" التي تعمل على تجنب الحوادث مثل نظام المكابح المانعة للانزلاق ونظام التحكم بالثبات الإلكتروني، لتجنب مخاطر انزلاق أو دوران السيارة عند الحالات الطارئة، وبالتالي مساعدة السائق على إبقاء السيارة تحت السيطرة، إلا أن ذلك يعتمد بشكل أساسي على استجابته للحالات الطارئة بشكل فعال.

وفي هذا الإطار أشار سونغ إلى أن السبب الرئيسي لمعظم الحوادث هو عدم وجود ردة الفعل السريعة من السائقين حتى وإن كانوا سائقين مهرة ويتمتعون بمستويات عالية من التركيز والحذر، وقال أنه "عندما نرى الخطر أمام أعيننا نفقد القدرة على اتخاذ القرارات الصحيحة مثل استخدام المكابح أو الالتفاف يميناً أو يساراً، حتى أننا لا نعي الطريقة التي يمكن أن تتحرك فيها السيارة عند نقوم بردة فعلنا".