لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 15 Oct 2016 02:56 PM

حجم الخط

- Aa +

مركز "محمد بن راشد للفضاء" يقدم تجربة حية في "الغرفة النظيفة" لزوار"جيتكس 2016"

يشارك "مركز محمد بن راشد للفضاء"بعرض تقنيات فضائية طورت في المركز ومبادرات تعليمية وتوعوية الخاصة بطلاب الجامعات والمدارس في "أسبوع جيتكس للتقنية 2016".

مركز "محمد بن راشد للفضاء" يقدم تجربة حية في "الغرفة النظيفة" لزوار"جيتكس 2016"

يشارك "مركز محمد بن راشد للفضاء" في "أسبوع جيتكس للتقنية 2016" الحدث الأهم في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في الشرق الأوسط من خلال نقل زوار المعرض في تجربة حية للعمل في الغرفة النظيفة المخصصة لتصنيع الأقمار الصناعية الواقعة في "مختبرات تقنيات الفضاء" بمقر المركز في دبي.

 

 

وتتضمن المشاركة أيضا عرض تقنيات فضائية طورت في المركز ومبادرات تعليمية وتوعوية الخاصة بطلاب الجامعات والمدارس ومن بينها "مشروع الأقمار الصناعية النانومترية لطلاب الجامعات"و مشروع القمر الصناعي النانومتري "نايف-1" ومجلة الكوكب الأحمر ومبادرة المركز لعام القراءة ومجلة مجرات والمجلة العلمية الهادفة الى نشر المعرفة بعلوم الفضاء.

 

 

ويعرض المركز تقارير تحليلية لمناطق محددة للدراسة في الإمارات العربية المتحدة لرصد التطورات والتغيرات الحاصلة في البنية التحتية مثل المباني وشبكة الطرق وتسليط الضوء على التغيرات في الغطاءين المائي والنباتي في المناطق المحددة بإستخدام تقنيات طورت في المركز واخرى تجارية.

 

 

وأكد سعادة يوسف حمد الشيباني مدير عام "مركز محمد بن راشد للفضاء" أن مشاركة المركز في "أسبوع جيتكس للتقنية 2016" ينبع من التوجهات الرامية الى التوعية بإستخدامات تقنيات الفضاء ومساهمتها في تفعيل العمل على المشاريع الحيوية والتنموية في الدولة"، مشيرا إلى أن "تكنولوجيا الفضاء لها دور مساند وداعم لمسيرة تطوير المدينة الذكية وذلك من خلال استخدام تقنيات الإستشعار عن بعد والتطبيقات الفضائية ومشاريع الأقمار الصناعية التي يملكها ويديرها المركز".