لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 31 Mar 2015 05:30 AM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: حجب الهواتف الجوالة المسروقة خلال 48 ساعة

أعلنت «الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات» أمس عن إطلاق حملة «أمّن هاتفك» الخاصة بحماية أجهزة الهاتف المتحرك في الدولة، بالتعاون مع كل من شركتي «اتصالات» و«دو». وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها التي توفر الحماية لأجهزة الهاتف المحمول على مستوى المنطقة.

الإمارات: حجب الهواتف الجوالة المسروقة خلال 48 ساعة
خطوات بسيطة لتأمين الهواتف الجوالة

<p><strong>أعلنت «الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات» أمس عن إطلاق حملة «أمّن هاتفك» الخاصة بحماية أجهزة الهاتف المتحرك في الدولة، بالتعاون مع كل من شركتي «اتصالات» و«دو». وتعد هذه المبادرة الأولى من نوعها التي توفر الحماية لأجهزة الهاتف المحمول على مستوى المنطقة.</strong></p><p>(تعتمد طريقة تعطيل الهواتف الجوالة المسروقة على الرقم التسلسلي للهاتف الجوال، والمعروف بالرمز IMEI هو اختصار International Mobile Equipment Identity وهو رقم مكون من 15 أو 17 رقم وحيد وفريد لأي جهاز محمول وهو بمثابة تعريف يخص كل جهاز. يمكن التعرف على رقم IMEI ستجده مطبوعا داخل الجهاز وهذا بعد نزع البطارية،&nbsp; يمكن أيضا معرفة IMEI من خلال#06#*عبر لوحة مفاتيح الهاتف.)</p><p>وتهدف الهيئة من وراء إطلاق هذه الحملة إلى تمكين أصحابها من حجب الخدمة عنها فور الإبلاغ عن سرقة أو فقدان أجهزة الهاتف المتحرك في كافة مناطق الدولة وفق الطرق المتبعة. وفي الوقت الذي تزداد فيه أهمية هذه الأجهزة الذكية في حياتنا اليومية. ويمكن حاليا إبلاغ مزود الخدمة (اتصالات أو دو) عن أي جهاز مسروق أو مفقود، وسيتم حجب الخدمة عنه مجاناُ خلال 48 ساعة وسيتوقف عن العمل على شبكتي «دو» و«اتصالات»، بحيث لا يمكن الاتصال منه أو إرسال أية رسائل أو استقبالها على هذا الجهاز.</p><p>وقال سيف بن غليطة، مدير إدارة شؤون تطوير التكنولوجيا في الهيئة: «تحتل الإمارات المرتبة الأولى من حيث عدد مستخدمي الأجهزة الذكية على مستوى المنطقة، وندرك تماماً بأن المستخدمين يعتمدون على أجهزتهم كوسيلة رئيسية في كافة تعاملاتهم لذا أصبح من الضروري جداً حماية العملاء من خلال الاعتماد على أنظمة فعالة وآلية سهلة تمكّن أصحابها من حجب الخدمة عن أجهزة الهاتف المتحرك المسروقة أو المفقودة فور الإبلاغ عنها. ونهدف من خلال هذه المبادرة إلى حماية أجهزة الهاتف المتحرك الخاصة بالعملاء وذلك من خلال الحد من فرص تعرضها للسرقة أو إساءة استخدامها.</p><p></p><p>من جهته قال فارس حمد فارس، نائب الرئيس التنفيذي للاتصال المؤسسي في مؤسسة الإمارات للاتصالات «اتصالات»: «تحرص اتصالات على أن تكون داعماً دائماً للمبادرات التي تتخذها الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات.</p><p>&nbsp;ونحن نرّحب بهذه المبادرة المهمة التي تنسجم مع جهودنا المستمرة لتوعية عملائنا بكافة أشكال عمليات الاحتيال المحتملة. وانطلاقاً من دورنا الوطني المسؤول، فإننا معنيّون في المساهمة بحماية مستخدمي الأجهزة الحديثة المتصلة والحد من خطر سرقة أجهزتهم أو إساءة استخدامها بشكل أو بآخر، وسوف نواصل تسخير إمكاناتنا وتقديم كافة أشكال الدعم اللازم لإنجاح حملة الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وتحقيق الأهداف المرجوة منها».</p><p></p><p>وقالت هالة بدري، النائب التنفيذي لرئيس الإعلام والاتصال في شركة الإمارات للاتصالات المتكاملة «دو»: «يتصدر موضوع حماية العملاء من الاحتيال الإلكتروني أهمية متزايدة في عالمنا المعاصر الذي يعتمد على حلول الاتصال الرقمية، ونحن في دو نولي أهمية خاصة إلى تثقيف وتوعية عملائنا بطرق المحافظة على أمنهم الإلكتروني والذي يبدأ من حماية أجهزتهم وهواتفهم الذكية. ودعم مثل هذه المبادرات ليس بأمر جديد علينا، فقد أطلقنا عدة مبادرات خلال السنوات الماضية ترمي لتوعية الجمهور حول أهمية أمن المعلومات، كان آخرها مؤتمر أمن المعلومات الذي أقمناه على مدى عامين متتاليين».</p><p>وأضافت: «إن مبادرة «أمّن هاتفك» التي تصدرها الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات هي منصة مثالية للتواصل مع جمهور المستخدمين في الدولة وتوعيتهم بشكل يمكنهم من حماية أجهزتهم من السرقة وسوء الاستخدام. لذا نضم يدنا ليد الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات آملين أن تلقى هذه الحملة الاستجابة المطلوبة من الجمهور الكريم».</p><p></p><p>لن يقتصر النظام الجديد على حماية مستخدمي الأجهزة الذكية والمتطورة فقط، بل يشمل أي جهاز هاتف متحرك متصل بشبكات الهاتف المعتمدة في دولة الإمارات (دو أو اتصالات). وستقوم شركتا الاتصالات في الدولة (اتصالات ودو) من جهتهما بتوفير خدمة الاستعلام العام، حيث يمكن للعملاء الاستعلام عن حالة الحجب الخاصة بأي جهاز، وذلك من خلال إرسال رسالة نصية يقوم النظام عند تلقيها بتبيان الحالة الراهنة للجهاز (سواء أكان محجوباً أو لا يزال متصلاً). ويتم تحديث النظام بشكل تام من قبل شركات الاتصالات (دو واتصالات) خلال 48 ساعة من الإبلاغ عن سرقة أو فقدان الجهاز.</p><p>ولرفع الحجب عن الجهاز، يمكن الاتصال بمزود الخدمة والإجابة عن الأسئلة بنجاح وسيتم إعادة تشغيل جهازك خلال 48 ساعة. يتم تفعيل خدمة الحجب مجاناً إلا أن إعادة تشغيل الخدمة تستوجب دفع رسوم التشغيل والتي تختلف من مزود خدمة لآخر، وذلك تجنباً لإساءة استعمال هذه الخدمة. من جهة أخرى، ستقوم الهيئة بالتنسيق مع الجهات الأمنية وذلك للسماح بإعادة الأجهزة المفقودة أو المسروقة إلى أصحابها اعتماداً على هذه المبادرة.</p>