لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sat 31 May 2014 05:58 PM

حجم الخط

- Aa +

أي ساعة ذكية ستزين معصمك هذا الصيف؟

يبدو أن الصيف سيشتد حرارة مع تنافس الشركات على طرح ساعات اليد الذكية، فأي منها ستزين بها معصمك؟ رغم توفر منتجات عديدة من الساعات الذكية في الأسواق إلا أن معظمها لا يناسب المستهلك العادي، بل تجذب المهووسين بالتقنية فقط، لكن ذلك سيتبدل هذا الصيف وخلال الأشهر القليلة القادمة سيحتدم التنافس على الساعات الذكية بين كبرى شركات الإلكترونيات وشركات التكنولوجية التي ستحاول إيجاد حل لمشاكل الساعات الذكية التي تعاني من ضخامة حجمها وصعوبة استخدامها. فما الذي سيتم طرحه قريبا على "جبهة" الساعات الذكية؟   

أي ساعة ذكية ستزين معصمك هذا الصيف؟

يبدو أن الصيف سيشتد حرارة مع تنافس الشركات على طرح ساعات اليد الذكية، فأي منها ستزين بها معصمك؟ رغم توفر منتجات عديدة من الساعات الذكية في الأسواق إلا أن معظمها لا يناسب المستهلك العادي، بل تجذب المهووسين بالتقنية فقط، لكن ذلك سيتبدل هذا الصيف وخلال الأشهر القليلة القادمة سيحتدم التنافس على الساعات الذكية بين كبرى شركات الإلكترونيات وشركات التكنولوجية التي ستحاول إيجاد حل لمشاكل الساعات الذكية التي تعاني من ضخامة حجمها وصعوبة استخدامها. فما الذي سيتم طرحه قريبا على "جبهة" الساعات الذكية؟

ستقدم غوغل بالتعاون مع شركاءها من شركات التصنيع ساعات ذكية تعتمد نظام التشغيل الذي طرحته غوغل وهو Android Wear، وسنرى في مؤتمر غوغل Google I/Oالذي يعقد هذا الشهر منتجات الساعات الذكية من قبل سامسونغ وإل جي وفوسيل وإتش تي سي وأسوس وغيرها من الشركات. تتميز العدة البرمجية التي أطلقتها غوغل لتطوير تطبيقات الساعات الذكية وهي Android Wear SDKبأنها تسمح بعمل تطبيقات للساعات الدائرية مثل ساعة موتورولا Moto 360 والتي ستطرح هذا الصيف.

 

يرجح الكاتب التقني مايك إلجان في مجلة كمبيوتر ورلد هيمنة الساعات الدائرية لأنها تتمتع بالأناقة وتبدو كالساعات التقليدية العريقة، على حساب الساعات المربعة التي تبدو كصندوق غريب على معصم اليد.

ستقوم إل جي بطرح ساعة مربعة الشكل وستكون أولى أجهزة أندرويد وير وأولى ساعات إل جي أيضا واسمها "المبتكر" هو جي (LG G ).

لن تنفرد غوغل في السوق بين الشركات الكبرى التي تطرح منصتها فهناك مايكروسوفت التي تعمل على تطوير ساعة ذكية ستطرحها هذا الصيف وتؤمن أجهزة التقاط لمراقبة صحة مرتديها وتعمل مع هواتف أندرويد وأي فون وهواتف ويندوز، وبفضل توافق ساعة مايكروسوفت الذكية مع مختلف منصات الهواتف الذكية فستكسب ميزة هامة تتفوق بها على ساعات سامسونغ الذكية التي تعمل مع عدد محدود من هواتف سامسونغ.  

كما أن سامسونغ تعمل على تقديم أول ساعة ذكية تدمج هاتف ذكي فيها أي تعمل منفرد بذاتها لإجراء المكالمات. كما يتوقع محللون كثيرون أن تدخل أبل إلى حلبة المنافسة بساعة ذكية قد تحمل اسم iWatch، وقد يتسرب شيئ عنها غدا في مؤتمر أبل.

 

 

لايقتصر الأمر على ما تقدمه الشركات الكبرى فهناك شركة ناشئة وهي كايروس Kairos على سبيل المثال وتقدم ساعة ميكانيكية مثيرة يمكن تحويلها إلى ساعة ذكية لدى ورود تبليغات إليها، وتبدو بمزايا واعدة جدا.

يشير مايك إلجان إلى أن الساعات الذكية هي أمر بالغ الأهمية لأنه لم يطرأ أي تطور كبير على ساعات اليد منذ وقت طويل، وقد يحصل أمر جلل يماثل ما حدث مع الهواتف الذكية قبل وبعد انتشار التطبيقات، ستبدل تطبيقات الساعات الذكية كل شيء وبطرق لا تخطر على البال. فالساعات الذكية هي قضية كبيرة لأنها يمكن أن تبدل في السلوك البشري والثقافة، فقد قتل انتشار الهواتف الجوالة ساعة المعصم لدى الناس  تقريبا على الصعيد الاجتماعي، وستعيد ثورة الساعات الذكية ساعة المعصم إلى الواجهة لتطلق ثورة الحوسبة القابلة للارتداء أيضا.