لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 24 Feb 2014 10:21 AM

حجم الخط

- Aa +

الحكومة البريطانية ترغب بمعايير مفتوحة ومايكروسوفت تعارض

مايكروسوفت تستنجد بموزعيها لإحباط تبني المعايير المفتوحة لوثائق الحكومة الإلكترونية في بريطانيا ويسعى شركاء مايكروسوفت في بريطانيا لإيقاف مسعى الحكومة البريطانية لاعتماد تنسيق المستند المفتوح ODF

الحكومة البريطانية ترغب بمعايير مفتوحة ومايكروسوفت تعارض
الحكومة البريطانية في إحدى اجتماعاتها

استنجدت  مايكروسوفت بموزعيها في بريطانيا لإحباط تبني المعايير المفتوحة لوثائق الحكومة الإلكترونية في بريطانيا ويسعى شركاء مايكروسوفت هناك لإيقاف مسعى الحكومة البريطانية لاعتماد تنسيق المستند المفتوح ODF.

ونشرت مايكروسوفت رسالة مفتوحة تناشد فيها شركاءها مطالبة بالاعتراض على هذاالمسعى الذي يهدد عوائد مايكروسوفت من أرباح لمنتجات أوفيس.وتقترب الحكومة البريطانية من تبني معيار رسمي لوثائقها وهوتنسيق المستند المفتوح ODF  ، لكن هذه المساعي ستحبط في حال نجحت جهود مايكروسوفت وشركاءها في الضغط ضد هذا المعيار المفتوح بحسب موقع ذاريجستر.

 

 

وطالبت مايكروسوفت موزعيها بالاعتراض للسماح باستخدام الحكومة لمواصلة استخدام أنساق مايكروسوفت أوفيس، ويأتي ذلك في أعقاب نشر مركز المعايير في الحكومة لتوصية لا تسمح إلا باستخدام المعايير المفتوحة من أنساق الملفات في منشورات الحكومة بما فيها لغة الترميزHTMLوالنص البسيط و تنسيق المستند المفتوح ODF   ونسق القيم المفروزة بفاصلةCSV.والمعروف أن تنسيق المستند المفتوح هو منافس مباشر لنسق مايكروسوفت المغلق في أنساق اوفيس.

 

 

وتطالب مايكروسوفت بالسماح بما تقدمه من أنساق تسميها أنساق مفتوحة مثل Office Open XML (OOXML). تبرر مايكروسوفت وجهة نظرها التي تبدو معقولة وهي أن إجبار الحكومة استخدام نوع واحد من الملفات مع تجاهل فوائد إتاحة مجال الاختيار سيزيد الكلفة وقد يثير عدم رضى الجمهور يزيد تعقيدات التعامل مع الحكومة.

 

 

وتتابع مايكروسوفت بإشارة أن أغلبية البريطانيين يستخدمون أنساق أوفيس أي نسق OpenXML ويتهم كبير مديري مايكروسوفت في بريطانيا حكومته بأن دعمها للمعايير المفتوحة نابع من رغبتها بتوفير النفقات في البرامج والتحول لتطبيقات المصادر المفتوحة، فإن كان ذلك فعلا هو الهدف فلا داعي لتبديل أنساق الوثائق لأن برامج المصادر المفتوحة تدعم كل الانساق مثل نسق مايكروسوفت OpenXML مثلما يدعم مايكروسوفت أوفيس النسق المفتوح ODF، إلا أن البعض يتهم مايكروسوفت بعدم التقيد الكامل بمواصافات إيزو ISO، التي تزعم تقديمها في برامجها. إذ لا يدعم برنامج وورد من مايكروسوفت نسق ODF، أذ لا يفتح تلك الملفات ولا يحفظ ملفات جديدة بهذا النسق دون مشاكل عديدة.

للمزيد: https://www.gov.uk