لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 10 Oct 2010 09:18 AM

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: انتعاش سريع لمبيعات "بلاك بيري" مع إعلان التوصل إلى حل

قالت مصادر عاملة في توزيع وتجارة الهواتف المحمولة في إن مبيعات هاتف بلاك بيري بدأت في الصعود مجدداً وبسرعة قياسية.

الإمارات: انتعاش سريع لمبيعات "بلاك بيري" مع إعلان التوصل إلى حل
توصلت هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية أخيراً إلى حل مع شركة "ريسرش إن موشن" الكندية المصنعة لهواتف بلاكبيري.

قالت مصادر عاملة في توزيع وتجارة الهواتف المحمولة في دولة الإمارات إن مبيعات هاتف بلاك بيري بدأت في الصعود مجدداً وبسرعة قياسية على أثر إعلان هيئة تنظيم الاتصالات عن توصلها إلى حل مع الشركة المصنعة للهواتف الذكية والذي كان من المقرر وقف خدمات رسائل الماسنجر والإنترنت والبريد الإلكتروني بداية من 11 أكتوبر/تشرين الأول القادم.

كانت هيئة تنظيم الاتصالات قد أعلنت في الأول من أغسطس/آب الماضي أنها قررت تعليق الخدمات على الهاتف بداية من هذا التاريخ لعدم توافقها مع القوانين المنظمة لقطاع الاتصالات في الإمارات كونها خدمة تقدم من خارج الدولة، ما يمثل انتهاكاً لأمن المعلومات الصادرة من أرض الدولة.

ووفقاً لصحيفة "الخليج" الاقتصادي اليوم الأحد، قالت مصادر مبيعات الهواتف المتحركة في الدولة إنه بمجرد الإعلان عن توصل إلى اتفاق بين الهيئة وشركة "ريسرش إن موشن" الكندية المصنعة لهواتف بلاكبيري، بدأت مبيعات الهاتف في الارتفاع كما ارتفعت أسعار الهاتف نفسه حسب الطراز والإمكانات.

وقال فيصل البناي الرئيس التنفيذي لشركة "إكسيوم تيليكوم" لصحيفة "الخليج" الإماراتية، إن مبيعات الهاتف في منافذ التوزيع التابعة للشركة في الدولة تضاعفت 4 مرات مقارنة بالإعلان عن تعليق الخدمات على الهاتف من قبل هيئة تنظيم الاتصالات في الأول من أغسطس/آب الماضي.

وذكر "البناي" أن الرؤية اتضحت للزبائن الذين كانوا يعتزمون شراء الهاتف، وتوقفوا بسبب قرار الهيئة، وبالتالي فإن مبيعات الهاتف ستعود إلى سابق عهدها.

وعن طلب إكسيوم تيليكوم أجهزة جديدة بعد هذا القرار قال "البناي"، إنه لدينا هواتف بالفعل، ونعتزم توزيع أحدث هواتف بلاك بيري مثل هاتف "تورش" قريباً وبصورة رسمية.

وقال عبدالهادي الأغبر مدير المبيعات في شركة "برنس فون" للهواتف المتحركة في دبي إن أسعار الهاتف بدأت ترتفع كما بدأ الطلب يزيد على الهاتف عقب الإعلان عن عدم تعليق خدمات الهاتف، مشيراً إلى أن الموردين الرئيسيين بدأوا هم أيضاً في رفع الأسعار بنسبة 1 بالمائة، علينا كتجار جملة.

وأوضح مهند سالم مدير المبيعات في شركة الصخر للهواتف المتحركة قائلاً إن المبيعات بدأت فعلياً بالارتفاع لكن السوق بشكل عام وخلال شهري سبتمبر/أيلول وأكتوبر/تشرين الأول الجاري متذبذب، مشيراً إلى أن مواصلة مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) وشركة "دو" طرح عروضهما على بلاك بيري أو غيره تسهم في تحريك السوق نحو الأفضل، خاصة في الطلب على الهواتف الجديدة .

وذكر بشار النمر مدير المبيعات في شركة قصر الدوحة للهواتف المتحركة أنه وخلال الفترة الماضية انخفضت مبيعات بلاك بيري بقوة، حيث وصلت مبيعاتنا خلال أسبوع كامل لجهازين فقط، ومع إعلان الهيئة التوصل إلى اتفاق مع الشركة الكندية بدأت الأسعار مجدداً بالارتفاع بواقع 100 و200 درهم حسب طراز الجهاز وإمكاناته، متوقعاً أن يرفع تجار الجملة أسعار الأجهزة في الأيام القليلة المقبلة لأسعار بواقع 300 و400 درهم (81-108 دولار) على الجهاز.