80% من الهجمات الإلكترونية التي تصيب المؤسسات الحكومية تأتي من داخل المؤسسات نفسها

كشف المهندس طارق عبدالغفار الهاوي ، أن 80٪ من الهجمات الإلكترونية التي تتعرض لها مؤسسات الدولة تتم من داخل المؤسسات نفسها، و20٪ منها تتم من خارجها.
80% من الهجمات الإلكترونية التي تصيب المؤسسات الحكومية تأتي من داخل المؤسسات نفسها
بواسطة Ryuad Yasmmineh
الأربعاء, 10 نوفمبر , 2010

كشف المهندس طارق عبدالغفار الهاوي ، أن 80٪ من الهجمات الإلكترونية التي تتعرض لها مؤسسات الدولة تتم من داخل المؤسسات نفسها، و20٪ منها تتم من خارجها وفقاً لصحيفة الإمارات اليوم.


أوضح المهندس طارق عبدالغفار الهاوي، في مؤتمر صحافي عقد أمس للإعلان عن مؤتمر «بلاك هات لأمن المعلومات»، الذي تنظمه الهيئة، وتنطلق أعماله اليوم، أنه «تم رصد 12 فئة من الجرائم الإلكترونية في الإمارات، وتأتي جريمة التصيد الإلكتروني بهدف الاستيلاء على الأموال على رأس قائمة هذه الجرائم».

وقال إن «الهيئة رصدت زيادة مطردة في حجم الجرائم والهجمات الإلكترونية في الإمارات، وتزايداً في الأخطار التي تهدد أمن المعلومات»، مشيراً إلى أن من أبرز هذه الجرائم سرقة المعلومات المهمة والتهديدات الأمنية واختراق المواقع الإلكترونية.

وأضاف أن «الهيئة توفر 29 خدمة إلكترونية حالياً لحماية أمن المعلومات، تستهدف المساعدة في حماية البنية التحتية للمعلومات والحد من الأخطار المشار إليها على أمن المعلومات»، لافتاً إلى أن «من أبرز هذه الخدمات التدقيق الأمني، واكتشاف الثغرات في الأنظمة الأمنية الخاصة بتكنولوجيا المعلومات، وتقليل هذه الثغرات عبر العديد من البرامج المعدة لهذه الغاية».

وبيّن أنه «تم حتى الآن التوقيع على اتفاقات مع 70 جهة حكومية وخاصة من أجل حماية أمن هذه المؤسسات»، منوهاً بأن «العام المقبل سيشهد مزيداً من التوقيع على هذه الاتفاقات لدعم أمن شبكة المعلومات في الدولة، والحفاظ على سرية المعلومات الخاصة بمختلف الجهات، سواء الحكومية أو الخاصة.

من جهته، اعتبر المدير العام لهيئة تنظيم الاتصالات، محمد الغانم، أن (بلاك هات) يعد من أهم مؤتمرات الحماية الإلكترونية التي تعقد في أبوظبي، ما يدعم هدف الهيئة في ريادة قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصال عالمياً»، لافتاً إلى التعاون مع جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا، التي تنظم دورات تدريبية في أمن المعلومات، كونها الشريك الأساسي في المؤتمر».

من جانبه، قال رئيس مؤسسة «بلاك هات العالمية»، جيف موس، إن «400 شخص من الخبراء في أمن المعلومات من 22 دولة سيشاركون في المؤتمر، الذي يعقد لأول مرة في الإمارات، لبحث التهديدات المتزايدة التي يواجهها أمن المعلومات في العالم والإمارات، واقتراح الحلول والبرامج الحديثة من أجل الحد من هذه الأخطار إلى أقصى حد ممكن».

وأضاف أن الاعتماد على التكنولوجيا والانترنت يتزايد كل يوم، ما يفرض الاستجابة للمشكلات التي تهدد أمن المعلومات من أجل جعل أنظمة المعلومات أكثر أمناً.

وأشار إلى أن «الاهتمام بالجرائم الإلكترونية في تزايد مستمر، ويعد من الأولويات الأمنية في جميع أنحاء العالم»، لافتاً إلى «اهتمام (بلاك هات) بأن تتخذ أبوظبي خطوات متقدمة في كل المجالات المتعلقة بالممارسات الضارة عبر الانترنت، وتدعيم أمن الشبكة المعلوماتية».

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج