لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 25 Jun 2010 12:11 PM

حجم الخط

- Aa +

انطلاقة براقة لهاتف أي.فون 4 من أبل

اصطف عشاق هاتف أبل الشهير أي.فون بالمئات أمام المتاجر في اليابان والولايات المتحدة وأوروبا لشراء أحدث نسخة من الجهاز.

انطلاقة براقة لهاتف أي.فون 4 من أبل
يواجه أي فون 4 من أبل منافسين جدداً مثل موتورولا وإتش.تي.سي يصممون هواتف عالية القدرات تعمل بنظام التشغيل أندرويد من شركة جوجل.

اصطف عشاق هاتف أبل الشهير أي.فون بالمئات أمام المتاجر في اليابان والولايات المتحدة وأوروبا لشراء أحدث نسخة من الجهاز.

وحققت الشركة مبيعات قياسية بلغت 600 ألف جهاز في يوم واحد الأسبوع الماضي عبر الإنترنت قبل طرحه بالسوق.

وفي وسط مانهاتن، هلل موظفو أبل والمتسوقون مع سماح المتجر الرئيسي بدخول المشترين الساعة السابعة صباحاً بتوقيت شرق الولايات المتحدة.

وكان الكثيرون ينتظرون أمام المتجر منذ أكثر من يوم كامل لشراء الهاتف الذي طلبوه عبر الإنترنت.

ومع بدء البيع اصطف مئات آخرون لم يشتروا الجهاز عبر الإنترنت ليطوقوا مبنى سكنياً كبيراً بالكامل في المدينة.

ويتيح جهاز أي.فون 4 إمكانية إجراء المكالمات الهاتفية المصورة والتعامل مع مهام متعددة في وقت واحد وعمر بطاريته أطول من النسخ السابقة ليضم خصائص تتمتع بها بالفعل أجهزة منافسة.

ويتوقع محللون أن تبيع أبل في الربع الحالي الذي ينتهي يوم السبت ثمانية ملايين جهاز أي.فون الى تسعة ملايين بما فيها مبيعات نسخ أقدم.

وفي باريس، بدأ عشاق أبل الاصطفاف عصر الأربعاء الماضي استعداداً لتدشين الجهاز في باريس عند منتصف الليل بمتجر شركة فرانس تليكوم في شارع الشانزليزيه.

وفي لندن وقف أليكس لي (27 عاماً) الذي يعمل مستشاراً للأعمال 32 ساعة خارج متجر أبل في وسط لندن. ولي كندي يعيش في دبي وسافر إلى لندن لحضور تدشين مبيعات الجهاز وقال إن الانتظار في صف له نفس أهمية جهاز أي.فون نفسه.

وبسبب فرق التوقيت كان العملاء اليابانيون أول من يضع يده على جهاز أي.فون 4.

وقال نوبورو تاكاهاشي، وهو موسيقي انتظر في الصف منذ يوم الإثنين أمام متجر سوفتبانك في أوميتساندو "الابتسامة لا تفارقني". وكان تاكاهاشي الأول في صف من أكثر من 300 شخص.

ويحقق أي.فون نجاحاً هائلاً منذ إطلاقه في 2007 مما عزز هوامش أرباح أبل وحولها إلى واحدة من أكبر شركات صناعة الهاتف المحمول في العالم.

ولكن الجهاز يواجه منافسين جدداً مثل موتورولا وإتش.تي.سي يصممون هواتف عالية القدرات تعمل بنظام التشغيل أندرويد من شركة جوجل.

ويشهد أي.فون 4 طلباً عالياً لكن أبل اضطرت إلى الاعتذار الأسبوع الماضي عندما أوقفت المبيعات بشكل مؤقت بعدما تسبب الحجم المفاجىء للطلب عبر الإنترنت في حمل زائد على أنظمة الطلب والموافقة واستنزف المعروض.

ويأتي طرح الجهاز الذي يتيح الدردشة المصورة عبر تقنية وأي-فاي وإمكانية تحديد الاتجاه لتحسين تجربة الألعاب بعد أقل من شهر من طرح جهاز أبل الجديد أي.باد خارج الولايات المتحدة.

وباع أي.باد، وهو كمبيوتر لوحي طرحته الشركة في الولايات المتحدة في أبريل/نيسان ثلاثة ملايين وحدة في أنحاء العالم.