لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 2 مارس 2020 11:45 ص

حجم الخط

- Aa +

إيفانكا ترامب تتغزل بمغني هندي داعبها بصور مزورة

رحبت إيفانكا ترامب بالصور والميمات التي نشرها المغني الهندي ديلجيت دوسانجي وتظهره جالسا إلى جانب ايفانكا

إيفانكا ترامب تتغزل بمغني هندي داعبها بصور مزورة

رحبت إيفانكا ترامب بالصور والميمات التي نشرها المغني الهندي ديلجيت دوسانجي وتظهره جالسا إلى جانب ايفانكا، وردت عليها لتعبر عن امتنانها له.

سارعت إيفانكا مستشارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإعادة نشر تغريدة لصورة المغني جانبا قربها في لقطة كانت منفردة فيها وخلفها تاج محل، وأعادت تغريد صور عديدة محورة بطرافة لها انتشرت ضمن ميمات عديدة لها على الانترنت، وقالت "إنني أقدر دفء الشعب الهندي.. لقد كونت العديد من الأصدقاء الجدد" .

ويشتهر دلجيت بتعليقاته الطريفة على الشبكات الاجتماعية حول مشاهير وشخصيات معروفة. 

وكانت زيارة ايفانكا لتاج محل الأسبوع الماضي قد جرت خلال مرافقتها الرئيس الأمريكى دونالد ترامب في أول زيارة له للهند كرئيس للولايات المتحدة، ونشرت إيفانكا ترامب على حسابها الرسمي بموقع "تويتر" مجموعة من الصور الطريفة المركبة عبر برامج الفوتوشوب وظهرت فيها وهي تركب العجلة خلف مواطن هندي وصورة أخرى وهي برفقة أحد الشباب أمام تاج محل.

 

واحتفت إيفانكا  بمشاركتها فى الزيارة ترامب بالتقاط عدة صور أمام أحد أشهر معالم مدينة نيودلهى الهندية، وهو ضريح "تاج محل"، حيث التقط صور بمفردها وأخرى بجوار زوجها ومستشار الرئيس الأمريكى جاريد كوشنر.

وكانت صحيفة الأوبزرفر  قد لفتت إلى أن زيارة ترامب تزامنت مع عنف شهدته العاصمة الهندية ووصفته بالوحشية التي تستهدف المسلمين بسبب تحريض الحزب القومي الهندوسي التي تسببت بعنف يستهدف المسلمين على يد عصابات قومية هندوسية، أغلب عناصرها من أنصار الحزب الحاكم في البلاد، والذين كانوا يرردون شعارات "المجد للإله راما، والهند للهندوس".

وبدأت أعمال العنف بعد تصريح أدلى به مسؤول في الحزب الحاكم، يُدعى كابيل ميشرا، في تجمع شعبي، قال فيه إنه إذا لم تتدخل الشرطة لإخلاء الشوارع من المتظاهرين ضد قانون الجنسية، فإنه وأنصاره سيقومون بالمهمة بحسب ما نقل عن الصحيفة في موقع بي بي سي. إذ أنه بعد ساعات من تصريح ميشرا، بدأت تلك العصابات في مهاجمة المتظاهرين. وبعد أيام بدأوا في حرق بيوت ومتاجر المسلمين ومساجدهم. وقتل من المسلمين 39 شخصا، بحسب مصادر أمنية.