لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 16 يناير 2020 06:45 ص

حجم الخط

- Aa +

الثروة تضيف للعمر 9 سنوات بلا أمراض

أخضعت الدراسة معطيات 10754 شخص بالغ فوق الخمسين من العمر في بريطانيا و14803 شخصا فوق الخمسين من العمر في الولايات المتحدة الأمريكية

الثروة تضيف للعمر 9 سنوات بلا أمراض

تبين الدراسة التي نشرت في مجلة علوم ودراسات الشيخوخة أن الثروة تضيف 9 سنوات من الحياة الصحية الخالية من الأمراض.

واستكشفت الدراسة كم يمكن للإنسان العيش دون الحاجة لمساعدة والاعتماد على نفسه في إعداد الطعام والاستيقاظ والنهوض من الفراش في كل من بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وتقول بروفسورة الأمراض باولا زانينوتو من جامعة لندن والتي ترأست الدراسة إن الفروقات الاقتصادية والاجتماعية في توقعات طول العمر بدون أمراض في كل الفئات العمرية في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية كانت متماثلة لكن المكسب الأكبر في الجانب الاقتصادي والاجتماعي كان عامل الثروة".

وتضيف باولا بالقول إنه :"أصبح معروفا أنه هناك تبعات هائلة لعدد وجودة السنوات التي يتوقع أن يعيشها الأفراد على الإنفاق العام على الصحة والدخل وكلفة رعاية كبار السن على المدى البعيد ومشاركتهم بالعمل، ونظهر نتائج دراستنا إنه على أصحاب القرار في السياسة في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية بذل جهود أكبر في تقليص التباين في الرعاية الصحية.

وجرى تقسيم الأشخاص من البلدين في الدراسة بناء على إجمالي دخل العائلة الواحدة، وتمت مقارنة المجموعات الأغنى مع المجموعات من أصحاب الدخل الأدنى، فظهر أنه في سن الخمسين أن الرجال في الفئة الأغنى في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية يعيشون قرابة 31 سنة إضافية بدون أمراض مقارنة مع 23 سنة إضافية ضمن المجموعات الأفقر في البلدين.

أما لدى النساء فتبين أنه بين المجموعات الأغنى من النساء في بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية كسبت النسوة 33 سنة إضافية مقارنة مع 24 سنة ضمن المجموعات الأفقر في البلدين.