الناشطة السويدية غريتا تعبر الأطلسي بقارب شراعي

الناشطة البيئية السويدية غريتا ثونبورغ وصلت صباح اليوم الأربعاء، إلى نيويورك بعد إبحارها عبر المحيط الأطلسي في رحلة استغرقت 15 يوماً على متن القارب الشراعي ماليزيا 2،
الناشطة السويدية غريتا تعبر الأطلسي بقارب شراعي
الأربعاء, 28 أغسطس , 2019

وقامت ابنة الـ16 عاما بالرحلة بهدف مشاركتها في قمة الأمم المتحدة للمناخ والتي من المقرر أن تنعقد يوم 23 سبتمبر/أيلول المقبل وفقا لوكالة الأنباء السويدية.

وذكرت غريتا (16 عاماً) في الساعات الأولى من صباح اليوم الأربعاء، في تغريدة لها على “تويتر” قائلة إنها تمكنت من رؤية أضواء مدينة نيويورك بحسب موقع الكومبس.

وتم تزويد لوحات بالطاقة الشمسية لتشغيل توربينات القارب.

وكان من المتوقع أن يرسو القارب أمس الثلاثاء، لكن ظروف الطقس المعاكسة سببت عطلاً فيه، في أعالي البحار جنوب نوفا سكوتيا. وانطلقت غريتا يرافقها بوريس هيرمان، قائد السباق المحترف، وبيير كاسيراغي، مؤسس فريق ماليزيا، يوم 14 أغسطس الجاري، على متن القارب ماليزيا 2.
وقررت غريتا ثونبورغ الإبحار بمركب شراعي من المملكة المتحدة إلى نيويورك بدل استخدام الطائرة، بهدف تقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة قدر الإمكان، للتحدث في قمة المناخ في 23 سبتمبر المقرر عقدها في مقر الأمم المتحدة في نيويورك، وفقًا لبيان أصدره فريقها المرافق من البحارة في بداية الرحلة.

وأصبحت الشابة السويدية رمزًا لحركة ناشئة من نشطاء المناخ الشباب بعد أن ألهمت احتجاجاتها الأسبوعية إضرابات الطلاب في أكثر من 100 مدينة حول العالم.

وصرح أحد أعضاء فريقها لوكالة “فرانس برس” أمس الثلاثاء: “الوقت المقدر للوصول هو يوم غد الأربعاء أو الخميس، ولا يزال يعتمد على الريح قليلاً”.

وأنجز القارب ماليزيا 2 الرحلة عبر المحيط الأطلسي بدون انبعاثات، بفضل الألواح الشمسية والتوربينات تحت الماء التي تولد الكهرباء.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج