Font Size

- Aa +

Font Size

- Aa +

عصام جناحي

عصام جناحي

Company:

بيت التمويل الخليجي

أحد الأعضاء المؤسسين الرئيسيين لبيت التمويل الخليجي، تقلد عددا من المناصب الإدارية في الشركات الكبيرة والناجحة، منها رئيس مجلس إدارة مرفأ البحرين المالي، ومدينة الطاقة في قطر، والمرابع الملكية في مراكش، والمنتجع الملكي “كاب مالباطا”، وشركة بيان القابضة، كما يشغل عصام جناحي منصب نائب رئيس مجلس إدارة شركة العرين القابضة ونائب رئيس مجلس إدارة المصرف الخليجي التجاري. كما يشغل حاليا منصب عضو مجلس إدارة شركة الخليج القابضة.

استطاع جناحي أن يقود بيت التمويل الخليجي بنجاح ليصبح أحد أبرز البنوك الاستثمارية الإسلامية، بالاعتماد على انتقاء وتطوير المبادرات التي تطلق القدرات الكامنة وتساهم في تسريع عملية الإنماء الاقتصادي. ويحظى بيت التمويل الخليجي بتقدير المستثمرين في دول مجلس التعاون والعالم، والذين يثقون بأدائه وقدرته على القيام بمبادرات استثمارية عالية القيمة. واستنادا على ذلك، فليس من باب المفاجأة أن يعيد عدد من العملاء (25 % منهم) استثمار عوائدهم في مشروعات المصرف وليس من باب العجب أن يتجاوز مبلغ الاكتتاب في بعض المشروعات مثل مشروع مدينة الطاقة في مومباي المبلغ المطلوب وهو 395 مليون دولار بما يزيد عن 240 مليون دولار أمريكي. وتضم محفظة بيت التمويل الخليجي عدداً من المشروعات النوعية التي تتضمن إطلاق سلسلة مدن للطاقة في قطر وليبيا وكازاخستان، وسلسلة من المرافئ المالية في مملكة البحرين وتونس إلى جانب أكبر مشروع لبيت التمويل الخليجي ألا وهو مشروع منطقة مومباي للتنمية الاقتصادية في الهند الذي تقدر قيمته الإجمالية بـعشرة مليار دولار أمريكي. وقد تمثلت حنكة عصام جناحي وفريق عمله في في إطلاق مصرف الطاقة الأول، وهو أول مصرف للاستثمار الإسلامي يقدم خدمات تمويل تختص بقطاع الطاقة.

وكان المساهمون في بيت التمويل الخليجي قد أكدوا في اجتماع الجمعية العمومية العادية وغير العادية التي عقدت في شهر سبتمبر/ أيلول من العام الجاري عن دعمهم لخطط البنك الحيوية التي تهدف إلى إعادة الرسملة والاستثمار في البنك، وتأتي هذه المقترحات بعد إسدال الستار عن خطط استراتيجية لعمل البنك المستقبلي والمتمثل في عقد شراكة بين بيت التمويل الخليجي وشركة ماكويري المحدودة. كما شملت موافقة المساهمين الموافقة على زيادة رأس المال المصرح به من 500 مليون دولار أمريكي إلى 1.5 مليار دولار أمريكي وطرح تسهيلات مرابحة خاضعة للموافقات الرقابية تبلغ قيمتها 200 مليون دولار أمريكي. بالإضافة إلى ذلك، حصل مجلس الإدارة على الموافقة لطرح عرض للاكتتاب على المساهمين الحاليين بهدف زيادة رأس مال البنك من 315 مليون دولار أمريكي إلى ما يزيد عن 615 مليون دولار.