بول جريفيث
3

بول جريفيث

مجال العمل: مواصلات

مجال العمل: رئيس تنفيذي مطارات دبي

يساهم قطاع الطيران بنحو 40 مليار دولار في اقتصاد دولة الإمارات العربية المتحدة أي ما يزيد عن 15 بالمائة من الناتج الوطني المحلي. ويأتي جزء كبير من نجاح الإمارات في الاستفادة من فوائد القطاع ، من أداء مطار دبي الدولي، الذي نما بشكل مدهش في العقدين الماضيين. أصبح بول غريفيث الرئيس التنفيذي لمؤسسة مطارات دبي في عام 2007، وكان قد أشرف على العمليات وتطوير واحد من أكثر المطارات ازدحاما في العالم. فقد أدار عملية الإطلاق الناجحة لمبنى المسافرين رقم 3 بالمطار في عام 2008 كما أنه لاعب أساسي في مشروع مطار دبي وورلد سنترال، الذي سيكون في نهاية المطاف أكبر مطار في العالم مع القدرة على خدمة 160 مليون مسافر و12 مليون طن من الشحن سنوياً عندما يعمل بكامل طاقته. يشرف بول جريفيث الآن، على خطة توسعة مطار دبي التي تكلف 7.8 مليار دولار كما يتولى تنسيق عملية التسليم لمطار دبي وورلد سنترال.

غريفيث كان يدير سابقا مدير مطار لندن جاتويك، ثاني أكبر مطار في المملكة المتحدة. وقبل انضمامه إلى شركة BAA المشغلة للمطارات في عام 2004، قضى جريفيث 14 عاما مع مجموعة فيرجن، وعمل عن كثب مع السير ريتشارد برانسون كرئيس لمجلس إدارة مجموعة فيرجن للسفر مشرفا على الأنشطة التجارية لشركة فيرجين أتلانتيك الجوية وفيرجن للقطارات. كما قضى 4 سنوات في هونغ كونغ لتطوير التسويق والتخطيط التجاري والتقني لدى تأسيس شركة دراجون إير للطيران.