لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 6 فبراير 2020 01:00 م

حجم الخط

- Aa +

فيروس كورونا يقدم فرصا جديدة لقطاعات واسعة

فرصة لإحياء أساليب العمل عن بعد وطلب كبير على تقنيات العمل التعاوني ومؤتمرات الفيديو

فيروس كورونا يقدم فرصا جديدة لقطاعات واسعة

اضطرت بعض الشركات للاعتماد على أساليب العمل عن بعد، رغم أن معظمها كانت تتوجس منه. وساهم انقطاع موظفي مئات الشركات عن مكاتبهم وتوقف العمل فيها بسبب مخاوف انتشار فيروس كورونا، بطلب كبير على تقنيات العمل عن بعد، حيث يحتاج المديرين لضبط تواجد الموظفين وبدلا من حضورهم إلى العمل يتقيدون بضوابط أخرى للعمل عن بعد  بالتواصل أو عقد الاجتماعات بالفيديو وأنجاز مهمام مشتركة بأسلوب تعاونية وذلك بالاستعانة بطائفة وفيرة من البرامج والتقنيات التي تقدر أي دي سي أنها تمثل سوقا ستصل قيمته إلى 43 مليار دولار سنة 2023.

فالشركات التي تتجنب وسائل النقل والاختلاط في المكاتب أصبحت تتقبل إنجاز الموظفين للعمل من منازلهم بالاستعانة بترسانة مختلفة من التقنيات. لكن ذلك يفرض التقيد بإجراءات تضمن سلامة العمل من الاختراقات كما هو الحال مع اعتماد خدمات مجانية مثل واتس اب ووي تشات WeChat لتبادل الملفات الحساسة.، مما يستدعي وضع سياسة طوارئ وخطة عمل مناسبة.

وتتنوع هذه الحلول (نشر اليوم موقع زد نت معاينة لعدد منها) بين ما تقدمه زووم ومايكروسوفت وسيسكو وزوهو وغيرها. ونقلت سي إن بي سيي عن إيريك يوان الرئيس التنفيذي لشركة زوم إنه لم يعد يتمكن من اجراء اتصالات هاتفية شخصية بعد الاتصالات المستمرة من زبائن محتملين يطلبون باقة الحلول التي تقدمها شركته واضطر لإغلاق هاتفه بعد أن قفزت أسهم الشركة لمستويات قياسية. وبالفعل صعدت أسهم شركات مؤتمرات الفيديو والعمل التعاوني بمعدل 15%- مثل ذلك أكبر ارتفاع تشهده أسهم هذه الشركات في تاريخها بحسب FactSet، وذلك  مع انتشار فيروس كورونا الذي تسبب بتعطل  أنشطة شركات أمريكية لديها عمليات في الصين أو يسافر موظفيها بانتظام إلى ذلك البلد، مما أجبرها على العمل عن بعد

 

تقدم مايكروسوفت مثلا أدوات للعمل التعاوني والعمل عن بعد مثل شير بوينت و منصة أوفيس  360 .

 تقدم سيسكو  طقم ويب ايكس Cisco WebEx

ففي تقنية ويبيكس. فحين  تقام اجتماعات ومؤتمرات الفيديو بين عدة أطرف ستتمكن من تحويل خلاصة هذه الاجتماعات وما يجري فيها إلى نصوص وملخصات لفحوى ما يجري فيها ضمن منصة Webex بالاعتماد على الذكاء الاصطناعية تقنية تحويل الكلام إلى نصوص. تعد هذه الأداة حلا مذهل خاصة مع زيادة أعداد الموظفين المتنقلين والعاملين عن بعد.

تتكامل تقنية التعرف على الصوت مع  Enterprise Voice Assistant (EVA)منصة مؤتمرات الفيديو ويبكس ميتينغ فيديو كونفرنسينغ لتختصر ما يجري في الاجتماعات وتقدمه على هيئة نص لفحوى الاجتماعات تلك بنل فيها أبرز النقاط التي تستدعي نقاط للمتابعة واتخاذ الإجراءات التي تترتب عليها.

ينجز مساعد Webex بعض المهام التي تسبب التشتيت للموظفين عادةً. كما يستطيع المستخدم الاتصال بأي شخص في مؤسسته من خلال الأوامر الصوتية. وتمتاز تقنية "سيسكو" أيضاً بخاصية التخلص من الضوضاء في الأجهزة المتصلة بالسحابة لإزالة الأصوات الخلفية وضمان استمرارية الاجتماعات دون تشويش.

"زوهو" Zoho،

تؤمن باقة تطبيقات الأعمال القائمة على السحابة، مثل حزمة "زوهو وان التي توفر للشركات جميع التطبيقات التي تحتاجها لاكتساب وخدمة عملائها من خلال (تطبيقات التسويق والمبيعات والدعم الفني)، وإدارة عملياتها التشغيلية من خلال (تطبيقات أقسام المالية والتوظيف والموارد البشرية)، إضافة إلى تزويد الموظفين بكافة الأدوات للعمل في إطار تعاوني وإنجاز المهام الموكلة إليهم من خلال (حزمة التطبيقات المكتبية وتطبيقات البريد الالكتروني والإنتاجية الشخصية والتعاون). كذلك تتيح للشركات أيضاً بناء تطبيقات مخصصة تلبي احتياجات تجارية محددة وإدراجها ضمن منصة الحزمة ذاتها.

 ويتوفر في التطبيقات واجهة استخدام باللغة العربية في تطبيقاتها، بداية بتطبيق زوهو لإدارة علاقات العملاء CRM. وبالإضافة إلى ذلك، قامت زوهو بترجمة وتوفير آلاف الصفحات من المحتوى باللغة العربية في الموقع الالكتروني العربي الذي أُطلق مؤخراً للشركة zoho.com/ar، ويجري العمل على إضافة صفحات جديدة.

توفر "زوهو"  ما يشبه نظام التشغيل للشركة، فهي عبارة عن منصة إلكترونية واحدة قادرة على إدارة نشاط تجاري بأكمله. ومع وجود تطبيقات لكل فئات النشاط التجاري الرئيسية تقريباً، بما في ذلك المبيعات والتسويق وخدمة المتعاملين والمحاسبة وعمليات مكاتب الدعم الخلفية إلى جانب مجموعة من أدوات تعزيز الإنتاجية والتعاون، تعتبر زوهو واحدة من شركات البرمجيات الأكثر ابتكاراً في العالم.