لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 5 Mar 2017 05:03 AM

حجم الخط

- Aa +

إماراتي يستضيف 100 كويتي لرد الجميل

أكد مواطن إماراتي أنه سيطلق مبادرة يوم 26 مارس الجاري، لاستضافة 30 أسرة كويتية في الإمارات، إضافة لعدد من الممثلين الكويتيين، وبعض المؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي، بعدد إجمالي يبلغ 100 كويتي.

 إماراتي يستضيف 100 كويتي لرد الجميل
جزيرة المرجان رأس الخيمة

أكد مواطن إماراتي أنه سيطلق مبادرة يوم 26 مارس الجاري، لاستضافة 30 أسرة كويتية في الإمارات، إضافة لعدد من الممثلين الكويتيين، وبعض المؤثرين في وسائل التواصل الاجتماعي، بعدد إجمالي يبلغ 100 كويتي لمدة أربع ليال، ذلك بمناسبة اليوم الوطني الكويتي.

 

 

وتأتي الاستضافة بعد الأصداء الكبيرة التي لاقتها رسالة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، للكويتيين في اليوم الوطني للكويت، وتفاعلاً مع وسم الرسالة التي أطلقت من الإمارات والمتمثلة ب«الإمارات تحب الكويت».

 

 

ووفق صحيفة الخليج، كان المواطن الإماراتي المهندس عبد المحسن الحمادي رئيس مجموعة منازل العقارية، ضمن المواطنين الإماراتيين الذين تنافسوا في تعبيرهم عن حبهم للدولة الشقيقة الكويت، وأكد أن كل إماراتي يتذكر الخدمات الجليلة التي قدمتها الكويت قبل قيام الاتحاد وإبانه، وخاصة في مجال التعليم والصحة من نباء المدارس والمستشفيات، وكل ما نقدمه من مبادرات بسيط جداً مقابل تلك الخدمات الجليلة، موضحاً أن المبادرة انطلقت ضمن فعاليات عام الخير الذي دعا إليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة.

 

 

وقال عبدالمحسن الحمادي، إن مبادرة استضافة 30 أسرة كويتية، ستنطلق في 26 من شهر مارس، وتعتبر مبادرة بسيطة لرد الجميل، الذي لم يذكره أصحابه قط، إنما واجبنا نحن أن نرده، مشيراً إلى أن الاستضافة ستكون في منتجع وسبا جزيرة المرجان التي تمتلكها مجموعة منازل العقارية في رأس الخيمة، وستشمل الاستضافة عدداً من الممثلين الكويتيين بالإضافة للمؤثرين في شبكات التواصل الاجتماعي بحيث يصل العدد الإجمالي لاستضافة 100 كويتي.

 

 

وأوضح الحمادي أن الاستضافة ستشمل فعاليات وزيارات لمختلف أرجاء الدولة في أربعة أيام، كما ستشمل مناطق ومعالم لم يصلها السائح العادي، وأبدت عدد من الهيئات والجهات الحكومية رعايتها للحدث، وكانت هيئة رأس الخيمة للسياحة من أوائل المبادرين في رعاية وتنظيم الرحلات التعريفية في إمارة رأس الخيمة.