لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 13 Mar 2017 11:56 AM

حجم الخط

- Aa +

الإفراج بكفالة عن لبناني أرسل تهديدا للمسلمين في جامعة كندية

 الإفراج بكفالة عن اللبناني المتهم بإرسال رسائل تهديد بتفجير عبوات ناسفة ضد المسلمين في جامعة كونكورديا.

الإفراج بكفالة عن لبناني أرسل تهديدا للمسلمين في جامعة كندية
يحمل السعدي الجنسية الكندية

أشارت صحف كندية إلى أنه تم الإفراج بكفالة عن اللبناني المتهم بإرسال رسائل تهديد بتفجير عبوات ناسفة ضد المسلمين في جامعة كونكورديا. ويواجه المدعو هشام السعدي والذي يبلغ من العمر 47 عاما، اتهامات بإثارة مخاوف بهجمات إرهابية وإرسال تهديدات بالموت وإغلاق الجامعة يوم 1 مارس.

 وتم تسديد قيمة البالغة 10 آلاف دولار كندي من قبل شخصين، فيما أفاد أحد أصدقاء سعدي إلى أن المتهم محاط بمجموعة كبيرة من الأصدقاء وأفراد العائلة لتقديم كل الدعم له في مونتريال.

يذكر أن جامعة كونكورديا اضطرت للإجراء عملية إخلاء وإغلاق لأبوابها يوم 1 مارس بعد تلقي وسائل إعلام رسائل بوجود عبوات ناسفة في مباني الجامعة، فيما لم يعثر تفتيش جرى لاحقا من قبل الشرطة على أي متفجرات في المباني المذكورة في التهديد. وسيمثل السعدي يوم 2 أبريل لحضور جلسة المحاكمة الثانية

 

 

  وهزت المخاوف جامعة كونكورديا في مقاطعة كيبك بعد إخلاء نحو أربعة آلاف شخص من الجامعة، بعد أن حمل التهديد مجموعة سمّت نفسها “مجلس المواطنين المحافظين في كندا”، قالت: “بعد حكم الرئيس الأميركي دونالد ترامب لجنوب الحدود، لن نتحمل تصرفات الطلاب المسلمين بعد اليوم”. 

 

وكان التهديد قد صادف إقامة نشاطات بمناسبة “أسبوع التوعية بالإسلام.” والمتهم هو طالب لبناني، يحضر الدكتوراه في العلوم الإقتصادية في الجامعة ويملك شقة في جادّة دارلينغتون يعتقد أنه أرسل التهديد منها،

وسبق أن أشار معارف السعدي أنه رجل أعزب، يسكن لوحده ولا يعاني أي مشاكل نفسية ويحمل الجنسية الكندية.