لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 4 Oct 2016 06:02 AM

حجم الخط

- Aa +

شرطة دبي: استعراضات السيلفي فوق الأبراج جناية

تم التحقيق مع أحد الأشخاص من الجنسية الأوروبية بسبب نشره عدة فيديوهات لنفسه أثناء استعراض مهاراته من أعلى البنايات المرتفعة في دبي.

شرطة دبي: استعراضات السيلفي فوق الأبراج جناية

أكد اللواء خليل إبراهيم المنصوري مساعد القائد العام لشرطة دبي لشؤون البحث الجنائي أنه تم التحقيق مع احد الأشخاص من الجنسية الأوروبية بسبب نشره عدة فيديوهات لنفسه أثناء استعراض مهاراته من أعلى البنايات المرتفعة في دبي، خاصة بعدما شهدت هذه الفيديوهات انتشاراً كبيراً عبر اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي.

 

وأكد اللواء، وفقا لصحيفة البيان، أنه تم توعيته وتوقيعه على تعهد بعدم تكرار الأمر وأنه يعرض حياته وحياة الآخرين للخطر، وفي حالة التكرار ستسجل قضية جنائية ضده وكل من يقوم بمثل هذه الأفعال.

 

وقال اللواء المنصوري إن كافة المباني في دبي تتوفر فيها عوامل الأمن والسلامة إلا أن جنون البعض وهَوسَهم بالتقاط صور غريبة وجريئة دفعهم إلى عدم التفكير في مصيرهم وأنه بسهولة قد يلقى الإنسان حتفه لمجرد التقاط عدة صور، مشيرا إلى أن هناك تنسيقاً بين أصحاب البنايات ومكاتب العقارات وحراس الأمن في دبي بالإبلاغ الفوري عن هذه الممارسات التي تعرض حياة الشخص والآخرين للخطر.

 

وأنه سيتم اتخاذ الاجراءات اللازمة والرادعة ضد الذين يتعمدون القيام بمثل هذه الأفعال، مرجعاً سبب اختيار هذه الفئة من الشباب لبنايات دبي إلى رغبتهم في تحقيق أعلى معدلات المشاهدة والحصول على الشهرة.

 

وأضاف اللواء المنصوري إلى أن هناك تصاريح في عدد من الجهات يمكن الحصول عليها في حالة الرغبة بالقيام بمثل هذه الأمور والتي تكفل توفير عوامل الأمن والسلامة للأشخاص الراغبين في الاستعراض بطريقة آمنة وبما يسمح به القانون، مشيرا إلى أن هناك عددا من الأفلام التي صورت في دبي والتي شهدت استعراضات عدة إلا أنها كانت تحت رقابة وتؤكد على سلامة الأفراد.

 

من ناحية اخرى أفاد اللواء المنصوري أنه لم ترد أي بلاغات إلى الشرطة بخصوص الفيديو المنتشر على مواقع التواصل الاجتماعي والذي يصور شخصاً يقوم بتجربة قوة تحمل جهاز ايفون 7 ويقوم بإلقائه من أعلى بناية مرتفعة في دبي، وأنه في حالة تضرر أي شخص جراء سقوط الهاتف عليه أو إحداث أضرار في المركبات سيحاسب الشخص، مبيناً أنه لا داعي لمثل هذه الممارسات التي تخلو من حس المسؤولية والتي قد تزج بصاحبها في السجن بتهمة تعريض حياة الاخرين للخطر خاصة وأن الأمر يبدأ بمزحة إلا أنه ينقلب بكارثة.

 

وناشد اللواء المنصوري الشباب من مدمني هوس السيلفي الغريب والخطير بضرورة الابتعاد عن مثل هذه الممارسات التي لا تفيد ولا تضيف للإنسان.