لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 8 Sep 2015 10:15 AM

حجم الخط

- Aa +

تحذير من عاصفة رملية تجتاح دول شرق المتوسط وأجزاء واسعة من شمال السعودية

تغطي الآن موجة غبار كثيف بلاد الشام (سوريا والأردن وفلسطين ولبنان) والعراق وشمال السعودية ، ما أدى إلى انخفاض حاد في مدى الرؤية الأفقية 

تحذير من عاصفة رملية تجتاح دول شرق المتوسط وأجزاء واسعة من شمال السعودية
ناسا رصدت صورة تظهر تشكل عاصفة رملية تحيط بالمنطقة

توفي عدد من كبار السن في سوريا متأثرين بمضاعفات تنفسية بسبب عاصفة غبار اجتاحت سوريا ولبنان أمس بحسب ما أشار مصدر لأريبيان بزنس، وتغطي الآن موجة غبار كثيف بلاد الشام (سوريا والأردن وفلسطين ولبنان) والعراق وشمال السعودية ، ما أدى إلى انخفاض حاد في مدى الرؤية الأفقية ، نتيجة تأثر المناطق الغربية من العراق بمنخفض جوي سطحي ورياح قوية مثيرة للغبار ، عملت على تشكل عاصفة رملية فوق الأراضي العراقية والسورية وشمال السعودية.

(صورة نشرتها رويترز لمدينة حمص اليوم)


وحذرت وكالة الأنباء السعودية من تدني الرؤية والأجواء المثيرة للأتربة كما وردت في توقّعات الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة في تقريرها عن حالة الطقس اليوم، وأشارت إلى توقع سماء غائمة جزئياً إلى غائمة على جنوب غرب وغرب المملكة تمتد شمالاً حتى مناطق حائل والحدود الشمالية مع فرصة لهطول أمطار رعدية على عسير وجازان والباحة و مكة المكرمة و المدينة المنورة. كما توقعت الأرصاد نشاطاً للرياح السطحية مثيرة للأتربة والغبار تحد من مدى الرؤية الأفقية على مناطق الحدود الشمالية والجوف و الرياض.


وكانت صور للأقمار الاصطناعية أظهرت تشكل "عاصفة رملية" أمس الإثنين بين الأراضي السورية والعراقية امتدت تدريجياً إلى المناطق الشرقية والجنوبية من الأردن لتصل إلى المناطق الشمالية والشرقية من المملكة العربية السعودية ، حيث من المتوقع أن تندفع موجة الغبار نحو أجزاء أوسع من شمال السعودية ويشمل ذلك أغلب محافظات منطقة الجوف وأجزاء من منطقة الحدود الشمالية وعرعر والقريات.

 

وأثرت العاصفة بشكل ملحوظ وغير معتاد على تدني مدى الرؤية الأفقية في أجزاء من سوريا ولبنان ، ويتوقع أمتداد أجزاء من هذه العاصفة الرملية الى العاصمة الأردنية وفلسطين.

فيما قالت وسائل إعلامية أردنية إن جميع طرقات المملكة تشهد حالياً انخفاضاً حادّاً في مدى الرؤية الأفقية.

وفي لبنان توفيت 3 سيدات، الثلاثاء، جراء العاصفة الرملية التي ضربت مناطق متفرقة من لبنان، وأدت أيضا إلى تعرض عشرات الأشخاص لأزمات صحية بالجهاز التنفسي، بحسب بيان وزارة الصحة اللبنانية.

(لقطة للعاصفة في بيروت-صحيفة الرياض)


ولاقت سيدتان لبنانيتان حتفهما في منطقة البقاع في شرق البلاد، بينما توفيت لاجئة سوريا في عكار بالشمال، وأشارت وزارة الصحة إلى 750 حالة اختناق من جراء العاصفة المستمرة منذ الاثنين.

 

ولم يشهد لبنان منذ عقود عاصفة رملية مماثلة ترافقها موجة حر شديدة، وفق مصلحة الأرصاد الجوية التي توقعت أن تبلغ ذروتها مساء الثلاثاء، وسط مخاوف من ارتفاع الإصابات.

 

وضربت العاصفة الرميلة المصحوبة بموجة حر مناطق عدة في البقاع بشرق لبنان وعكار في شماله، قبل أن تصل تداعياتها إلى الساحل اللبناني، حيث أدت إلى ضعف الرؤية الأفقية.