لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 13 Oct 2015 03:36 PM

حجم الخط

- Aa +

قصر تاريخي فخم تقدمه سويسرا لإيواء اللاجئين وسويسريون يفتحون بيوتهم لاستضافتهم

سيَفتح أحد القصور التاريخية الفخمة في كانتون فريبورغ أبوابه لطالبي اللّجوء خلال الأسابيع القريبة المُقبلة، وإبدى العديد من الجماعات المحلية تقديم المساعدة للاجئين واستضافتهم في بيوتهم.  

قصر تاريخي فخم تقدمه سويسرا لإيواء اللاجئين وسويسريون يفتحون بيوتهم لاستضافتهم

سيَفتح أحد القصور التاريخية في كانتون فريبورغ أبوابه لطالبي اللّجوء خلال الأسابيع القريبة المُقبلة. ورغم إعتراض العديد من ساكني بلدة ‘غرولّي’ على إيواء اللاجئين في هذ المنزل التاريخي الفخم، لم يمنع ذلك من ظهور العديد من الجماعات المحلية التي تعرض المساعدة لاستضافة اللاجئين في بيوتهم بحسب موقع سويس إنفو.

 

وأطلقت مجموعة من سكّان فريبورغ، تُعرف باسم Osons l’accueil (فلنجرؤ على الإستضافة) في شهر سبتمبر، خطاً ساخناً للتنسيق مع الأشخاص المُستعدّين لإيواء اللاجئين في منازلهم. ووصفت المجموعة هذه المبادرة بـ ‘النسخة المبسّطة’ لمبادرة مماثلة كانت قد أطلقتها المنظمة السويسرية لمساعدة اللّاجئين.

وقصر ‘شاتو دو روزيار’ Château de Rosière الواقع عند مدخل بلدية ‘غرولّي’ Grolley في كانتون فريبورغ، ذو الطوابق الثلاثة، يعود تاريخ إنشائه إلى القرن التاسع عشر.

 

 

ويُعرَف عن هذا المنزل الفخم، إتباعه تقليداً يتمثل بالترحيب بالمُحتاجين، بدءً من الرهْبان الكرثوزيان المطرودين من فرنسا، وحتى الأطفال البلجيكيين اللاجئين خلال الحرب العالمية الأولى.

 

ومنذ ستينيات القرن الماضي، أصبح هذا القصر مَلاذاً روحانياً، وهو مسكون اليوم من قِبل مجموعة صغيرة من الرّاهبات الرومانيات.  وبالنسبة للمالك الحالي لهذا المنزل، وهو مؤسسة ‘نوتردام دو لا ناتيفيته’، التي يعمل فيها دو ديسباخ، فإن المخطط القاضي بإيواء الدولة لـ 100 طالب لجوء هنا - معظمهم من العوائل السورية، بالإضافة إلى بعض الشبّان الإريتريين - هو أمرٌ منطقي.  "هناك استعداد لاستخدام هذا المنزل وِفقا لتعاليم وقِيم الكنيسة، التي يتمثل دورها وواجبها بالترحيب بالأجانب الذين يُعانون من صعوبات الحياة.