لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 5 May 2015 09:30 AM

حجم الخط

- Aa +

من هي ابنة الملياردير التي ضربت ضابطاً مصرياً؟

امرأة مصرية ابنة ملياردير تعتدي على ضابط في المطار تشعل مواقع التواصل الاجتماعي في مصر ووزارة الداخلية تؤكد ضبط 200 جرام حشيش معها.

من هي ابنة الملياردير التي ضربت ضابطاً مصرياً؟

استحوذت امرأة مصرية على اهتمام الشارع المصري، أمس الاثنين، بعد أن تم تداول مقاطع فيديو لها على مواقع التواصل الاجتماعي وهي تضرب ضابطاً في المطار، وتكيل له سيلاً من الشتائم، وهو هادئ لا يرد.

 

وقالت وزارة الداخلية المصرية تعليقاً على الحادثة، في بيان لها "بالفحص تبين أنه في 27 إبريل الماضي، تم ضبط ياسمين أحمد، 40 عاماً، بدون عمل، بمطار القاهرة الجوي حال تقدمها للسفر لمدينة الغردقة، بحوزتها 200 جرام لمخدر الحشيش، وانتابتها حالة من الغضب الشديد وتعدت على القوات بالسب والقذف والضرب، اعتراضاً منها على استيقافها وخضوعها لإجراءات التفتيش".

 

في المقابل نفت المتهمة "ياسمين محيى الدين أحمد النرش" الواقعة، مؤكدة أنها ستنشر فيديوهات تبرئ ساحتها في وقت لاحق.

 

ودفع الحادث العديد من ناشطو مواقع التواصل الاجتماعي البحث عن حقيقة السيدة، ومطالبتهم بمحاسبتها، مؤكدين أنها ابنة رجل الأعمال المعروف الملياردير محي النرش، رئيس مجلس إدارة شركة "نرش إكسبريس" للسياحة، ويملك والدها العديد من المشروعات السياحية والأراضي بمنطقة المقطم والغردقة، ولا تعمل "راقصة" في أحد النوادي المملوكة لرجل الأعمال المصري "نجيب ساويرس" كما نشرت بعض المواقع.

 

ويظهر الفيديو "ياسمين النرش" وهي تقوم بالاعتداء على مقدم في شرطة أمن المطار بالضرب والألفاظ البذيئة، ولم يقم المقدم بأي رد فعل سوى قوله "أنتي بتعتدي عليا، وأنا ساكت احتراماً للدولة".

 

وتواصل "النرش" في الفيديو استفزازها للضابط الذي حاول السيطرة على أعصابه، وقامت بسكب المياه على ثيابه قائلة "مش دي بدلتك أنا هوسخهالك"، وسط تعامل هادئ من قبله.

 

وبحسب التقارير فإن "ياسمين النرش" حاولت الصعود إلى إحدى الطائرات التي توجد فيها ابنتها، ورفض أمن المطار السماح لها بناءً على قرار من النائب العام المستشار "هشام بركات"، بسبب امتلاكها 200 جرام لمخدر الحشيش وفقاً لبيان الداخلية، بسبب اعتراضها على التفتيش من قبل الشرطة.

 

وأكدت "النرش" عبر صفحتها على موقع فيسبوك أن ذلك الفيديو تم تصويره يوم 28 أبريل/نيسان الماضي، وأن القضية التي رفعتها ضد الضابط مازالت في المحاكم، وأنها قامت بتقديم جميع الفيديوهات التي تثبت براءتها.

 

وكتبت "النرش" على صفحتها الشخصية "أنا مش خايفة من حاجة بس أقولكم أنا عملت اللي محدش يقدر يعمله، وشكراً للناس المحترمة، وقريب قوي هحكي اللي حصل وهنشر فيديوهات محدش من الإعلام قادر ينشرها.. بس كل شيء بأوانه".

 

وفي فيديو آخر لها، أدلت بمعلومات عنها كان منها أن زوج أمها "ممدوح البلتاجي" وزير السياحة السابق، وهي تبلغ من العمر 40 عاماً، لديها طفلة تبلغ من العمر 7 سنوات، كما أنها زوجة رجل الأعمال "راني مهنى".

 

وتصدر وسم #الحرية_لياسمين_النرش الوسومات الأكثر تفاعلاً على موقع تويتر في مصر، واختلفت آراء الناشطين حول الحادثة بين مؤكد أن الواقعة بها جزء مازال غامضاً وغير معروف، وبين مستنكر تصرفها مهما كانت الظروف المحيطة بها.

 

وشاهد لقطات يوتيوب للحادثة قرابة ربع مليون شخص حتى الآن:

https://www.youtube.com/watch?v=agSwos_f5Pk