لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 24 Feb 2015 08:45 PM

حجم الخط

- Aa +

برنامج تلفزيوني لتزويج الشباب في تونس

تحت عنوان سابقة تونسية: برنامج لتزويج الشباب! كتب نور الدين بالطيب في صحيفة الاخبار عن القناة التلفزيونية

برنامج تلفزيوني لتزويج الشباب في تونس

تحت عنوان سابقة تونسية: برنامج لتزويج الشباب! كتب نور الدين بالطيب في صحيفة الاخبار عن القناة التلفزيونية  «فيرست. تي. في» التونسية التي لم يتجاوز عمرها ستة أشهر، انطلق أول أمس برنامج طريف لم تعهده التلفزيونات العربية يعنى بتزويج الشباب في بلاد وصل فيها العزوف عن الزواج إلى معدلات غير مسبوقة. «نص دينك» الذي تقدّمه المطربة والصحافية الشابة وفاء بوكيل، ينتمي إلى برامج تلفزيون الواقع ويهتم أساساً بتزويج الفتيات والشبان.

 

أبصر البرنامج النور بعدما نظمت القناة «كاستينغ» في مدينة بنزرت (شمال العاصمة) الصيف الماضي شارك فيه ٢٥٠ بين شاب وفتاة من الراغبين في الزواج. وفي مرحلة أولى، تم اختيار خمس فتيات وخمسة شبان عاشوا في النزل مع عائلاتهم خلال أسابيع، وتوِّج هذا التعارف بالزواج الذي تكفلت القناة بمصاريفه. الشبان المشاركون في «الكاستينغ» خضعوا لاختبارات نفسية شارك فيها المتخصص في علم النفس عماد الرقيق، ومدير القناة قيس المبروك، والممثلة الاستعراضية في الستينيات وأول السبعينيات عزيزة بولبيار.

 

وقبل انطلاق بثّ البرنامج، عقدت إدارة القناة مؤتمراً صحافياً أكّدت فيه إصرارها على الاختيار الذي وضعته كتوجه للقناة. توجه أرادته خالياً من السياسة، بما أنّها متخصصة في البرامج الاجتماعية والثقافية والترفيهية والرياضية. كما سيكون كل مقدّمي برامجها من النساء. وقالت مديرة الاتصال في القناة نادرة بالحاج عمر لـ «الأخبار» إن إدارة «فيرست. تي. في» فضّلت أن تنتج برنامجاً غير مسبوق في الفكرة والتصور، على أن تقتني برنامجاً جاهزاً من برامج تلفزيون الواقع التي انتشرت وأصبح لها جمهور واسع. وتراهن القناة الوليدة ــ وفق بالحاج عمر ـــ على هذا البرنامج للدخول في المنافسة على أعلى نسب المشاهدة التي تتنافس عليها القنوات الوطنية الأولى (مملوكة للدولة)، إضافة إلى «نسمة» و«الحوار التونسي».
ويتوقع أن يحظى البرنامج بمتابعة شعبية كبيرة لطرافة موضوعه، علماً أنّ تونس تحتل المراتب الأولى في ضعف الإقبال على الزواج وتأخر سن الزواج. كما تحتل المرتبة العربية الأولى في آخر استطلاع حول نسب الطلاق، فزيجة على كل سبع زيجات تنتهي بالطلاق! فهل يغير هذا البرنامج التلفزيوني معدلات الإقبال على الزواج والطلاق؟