لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 9 Dec 2015 10:02 PM

حجم الخط

- Aa +

ارباح شركة الأسلحة النارية سميث اند ويسون تضاعفت 3 مرات

ارباح شركة الأسلحة النارية سميث اند ويسون تضاعفت 3 مرات

ارباح شركة الأسلحة النارية سميث اند ويسون تضاعفت 3 مرات

يورونيوز وبي بي سي- اعلنت سميث اند ويسون احدى اكبر الشركات المنتجة للاسلحة النارية في العالم ان ارباحها في الولايات المتحدة تضاعفت ثلاث مرات في الربع الثالث من هذا العام مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي. وسجلت مدخولاً صافياً وصل لاربعة عشر مليوناً ومئتي الف دولار. في حين ان هذا المدخول وصل خمسة ملايين ومئتي الف دولار في الفترة نفسها من العام الماضي .

واشارت الشركة ان مبيعاتها ارتفعت بنسبة اثنين وثلاثين في المئة. وترافق ذلك مع ارتفاع بسعر سهمها.

بعض المحللين يرون ان اسباب زيادة مبيعات الاسلحة النارية في الولايات المتحدة تكمن في ارتفاع نسبة الجريمة مع تخوف من احتمال اتخاذ الحكومة اجراءات تمنع امتلاك الاسلحة.

وقال بعض المحللين إن الفورة في مبيعات الاسلحة النارية التي تشهدها الولايات المتحدة مرجعه ارتفاع نسبة الجريمة علاوة على القلق من احتمال اتخاذ الحكومة اجراءات تستهدف حق امتلاك الاسلحة خصوصا في اعقاب جرائم القتل الجماعي التي شهدتها البلاد.

ذكر ان حق حيازة السلاح في الولايات المتحدة والمعنى الدقيق للنص الدستوري الذي يشرعن هذا الحق كان وما يزال موضوع جدل كبير.

وفي اعقاب عملية القتل الجماعي الاخيرة التي وقعت في بلدة سان برناردينو بولاية كاليفورنيا والتي راح ضحيتها 14 قتيلا، قال الرئيس باراك أوباما إن على البلاد تشديد اجراءات الحصول على الاسلحة النارية خصوصا من قبل اولئك الذين لديهم نوايا اجرامية.

ولكن المطالبات بتشديد القوانين تواجه دائما بالغضب من جانب مؤيدي حق حيازة الاسلحة. ويقول المحللون إن المشكلة معقدة.

ويقول احد هؤلاء، وهو بريان روتينبور، "إن الخوف هو المحرك الرئيس لزيادة مبيعات الاسلحة، الخوف من قيود جديدة على حق حيازة الاسلحة بالدرجة الاولى."