لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 6 Jun 2014 09:50 PM

حجم الخط

- Aa +

السعودية قد تسمح بدور السينما المنضبطة

أعلن مسؤول في المملكة العربية السعودية عن تقدم مستثمر سعودي بطلب إلى هيئة الإعلام المرئي والمسموع للترخيص له بإنشاء دور سينما في السعودية، ولم تمانع الهيئة في النظر في طلبه مع الإشارة إلى تأييدها السينما المنضبطة

السعودية قد تسمح بدور السينما المنضبطة
رئيس هيئة الإعلام المرئي والمسموع في السعودية الدكتور رياض نجم

أعلن مسؤول في المملكة العربية السعودية عن تقدم مستثمر سعودي بطلب إلى هيئة الإعلام المرئي والمسموع للترخيص له بإنشاء دور سينما في السعودية، ولم تمانع الهيئة في النظر في طلبه مع الإشارة إلى تأييدها السينما المنضبطة.

ونقلت الصحف السعودية عن رئيس هيئة الإعلام المرئي والمسموع في السعودية الدكتور رياض نجم، في ملتقى اعلاميي الرياض وبالشراكة مع البنك السعودي للاستثمار، بان هيئة الاعلام المرئي والمسموع  لا تتحسس من حيث المبدأ للسينما بل الأكثر تعقيدا في التنظيم بالرغم من حساسية المجتمع والانطباعات السلبية دينيا واجتماعيا عن السينما، وهي انطباعات مسبقة موجودة، والهيئة ستتبنى وجود أفكار بهذا المجال بالتزام وضوابط شرعية وتدرس الموضوع.

ودافع الدكتور نجم عن السينما بشكل أكثر مقارنة مع القنوات التلفزيونية والانترنت المنتشرتين في المنازل السعودية، مؤكدا إمكانية عمل ضوابط لدور السينما بينما القنوات ومواقع الانترنت صعب عمل ضبط لها، قائلا: “نحن نرحب عمومًا بكل الأفكار التي تلتزم بضوابط السعودية الشرعية، فنحن لا نركز على المسميات بقدر ما نركز على المحتوى”.
وكشف الدكتور نجم، عن تقديم أحد المستثمرين السعوديين لافتتاح سينما في السوق السعودية والهيئة تنظر في الموضوع دون إعطاء المستثمر موافقتها في الوقت الحالي لحين دراسة الموضوع.

 

المعروف أن السعودية عرفت أولى دور العرض السينمائية في فترة الثلاثينات من القرن الماضي، إذ أدخل الموظفون الغربيون في شركة أرامكو دور عرض سينمائية في مجمعاتهم السكنية الخاصة، وفي فترة السبعينات بدأت النوادي السعودية توفر صالات عرض سينمائية للسعوديين، ولم تعد هذه الخدمة تقتصر فقط على موظفي شركة أرامكو. في 1979، اضطرت السلطات السعودية لإغلاق دور العرض السينمائية المتاحة للمواطنين السعوديين في محاولة لإطفاء غضب التيار الديني في المملكة بعد دخول العتيبي وأصحابه للحرم المكي، وما تبع ذلك من اقتتال في مكان يقدسه المسلمون بحسب راديو سوا.