لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Fri 27 Jun 2014 08:08 PM

حجم الخط

- Aa +

1000 جنيه غرامة لأميرة ألمانية تمنت قتل المسلمين وهي نصف عارية

بدأت محاكمة أميرة ولاية بافاريا بألمانيا 'ثيودورا ساين ويتجنستين'،  بتهم الدعوة لقتل المسلمين والاعتداء على ممرضة إسعاف مسلمة.

1000 جنيه غرامة لأميرة ألمانية تمنت قتل المسلمين وهي نصف عارية

أمرت محكمة اسكتلندية بتغريم أميرة ولاية بافاريا بألمانيا 'ثيودورا ساين ويتجنستين'، بمبلغ 1000 جنيه استرليني بعد إدانتها بتهم الدعوة لقتل المسلمين والاعتداء على ممرضة إسعاف مسلمة.

وكانت الاميرة الالمانية قد اعتقلت وقت الحادث في مارس الماضي في نهاية حفل خيري وجرى إطلاق سراحها تمهيدا لمحاكمتها التي بدأت اليوم في إسكتنلندا بحسب ما نقلته الصحف البريطانية.

وأقرّت الأميرة الألمانية ثيودورا  أمام المحكمة في اسكتلندا بتوجيها عبارات عنصرية نابية بحق المسلمين، خلال حضورها حفل تخرج جامعي وفقا لصحيفة ميترو.
ثيودورا التي تحمل شهادة جامعية في العلاقات الدولية وعملت في الأردن، أفرطت في تناول المسكرات خلال حضورها في آذار الماضي حفلة لطلبة جامعيين في "كينكل باير"
وحاولت تسلّق السور المحيط بمكان الاحتفال، ثم بدأت في التعري ليقوم الحراس بمنعها من ذلك وعندما تم نقلها إلى غرفة الإسعافات الأولية حاولت المسعفة فرح ياسمين حسين تقديم المساعدة لها، فما كان من الأميرة الألمانية إلا أن قالت لها: "كنت أقلّم أظافري هذا الصباح - وفكّرت كم من المسلمين يمكنني أن أقتلهم؟".

خرجت فرح من الغرفة باكية، لكن الأميرة ظلت تتجادل مع بقية المسعفين وحتى مع عناصر الشرطة الذين تمّ استدعاؤهم لنقلها من موقع الحادث.

 

جدير بالذكر أن الأميرة تعمل في شركة للطاقة البديلة يملكها والدها الثري الأمير لودفيغ، الذي ينحدر من سلالة الملوك الألمان ويحمل أفرادها حتى الآن ألقاب الأمراء والأميرات رغم إلغاء الحكم الملكي في ألمانيا. وحكم ملوك بروسيا منذ العام 1871 بوصفهم أيضاً "إمبراطور ألمانيا"، وكان آخرهم الملك فيلهلم الثاني الذي تنازل عن العرش في العام 1918 في أعقاب الحرب العالمية الأولى. وتم تفكيك الحكم الملكي كلياً في فترة لاحقة.
ولذلك فإن لقب الأمير والأميرة - على رغم اعتباره إضافة قانونية لإسم الشخص - ليس له تأثير عملي سوى للدلالة على الانتماء إلى الطبقة الارستقراطية في ألمانيا.