لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 22 فبراير 2020 08:00 ص

حجم الخط

- Aa +

شاهد الجراد يغزو البحرين قادما من السعودية

انتشرت أسراب هائلة من الجراد الصحراوي في عدد من مناطق البحرين، وخصوصًا المناطق الساحلية في شمال المملكة.

شاهد الجراد يغزو البحرين قادما من السعودية

والتقطت  صحيفة"الأيام" مقطعًا يظهر أعدادًا كبيرة جدًا من الجراد في ساحل "كرباباد"، كما تداول مواطنون على وسائل التواصل الاجتماعي مقاطع مصوّرة للجراد في مناطق المنامة والحدّ والمحرّق والجفير ومدينة سلمان وسترة. 

وكانت مقاطع أمس قد تداولت لأسراب كثيفة من الجراد في منطقة الخبر ب‍المملكة العربية السعودية والإحساء.  وشهدت المملكة العربية السعودية خلال الأيام الماضية أسرابًا ضخمة من الجراد اعتبرت الأسوء على مدى ربع قرن.  ولم يصدر أي تعليق من الجهات المعنية حول كيفية التعاطي مع أسراب الجراد التي يشكّل تكاثرها خطورة عالية على المحاصيل الزراعية.

ونقلت وكالة أنباء البحرين عن وكالة الزراعة والثروة والبحرية بوزارة الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني، إنها تتابع بلاغات عن انتشار أعداد من الجراد ببعض مناطق البحرين اليوم الخميس، وأوضحت أن فرق قسم الحجر ووقاية النبات يتولى عملية رش المبيدات في المناطق التي ينتشر فيها الجراد بكثرة.

وذكرت الوكالة في بيان، أن الفريق المعني بمتابعة هذا الأمر يتابع منذ مطلع شهر فبراير الجاري تطورات انتشار الجراد في المنطقة، كما أن هناك تواصلا مستمرا مع المركز الوطني لمكافحة الجراد في المملكة العربية السعودية لتبادل المعلومات بخصوص تطورات انتشار الجراد في المنطقة.

وأوضحت أن سبب انتشار الجراد يأتي بفعل منخفض جوي من الناحية الجنوبية ينتهي في المنامة نتج عنه رياح سرعتها 30 كيلومتراً في الساعة، وتسببت هذه الرياح في نقل مجموعات كبيرة من الجراد من اليمن وسلطنة عمان حتى وصلت الى مدن الدمام والإحساء وبقيق بالمملكة العربية السعودية.

وبينت أن مملكة البحرين ليست في مسار الجراد، وتعد البحرين من المناطق التي يصل إليها بعض أعداد الجراد من وقت لآخر، مؤكدة أنه في الغالب لا يشكل خطورة.

وقالت انه طبقا للتصنيف المعتمد من قبل هيئة مكافحة الجراد الصحراوي في المنطقة الوسطى، فإن مملكة البحرين هي من ضمن دول الانتشار وليست من دول التكاثر او المواجهة والتي تشمل (مصر- السودان- اثيوبيا- عمان - المملكة العربية السعودية- اليمن).

وأضافت الوكالة انه طبقا لطبيعة وسلوك الجراد فإن عمليات المكافحة الرئيسية تجرى في مناطق وضع البيض والتكاثر في دول المواجهة والممتدة على سواحل البحر الأحمر خصوصا في فترة ما بعد سقوط الامطار، مشيرة الى أن إجراء عمليات المسح والاستكشاف من خلال المختصين بالدول الأعضاء في هيئة مكافحة الجراد الصحراوي ومن ثم فإن تبادل المعلومات بين الدول هي الأداة الرئيسية في نجاح وسائل المكافحة والسيطرة على الجراد، فإن عمليات الرصد لتحركات الجراد واستكشاف الاطوار الأولى منه ومن ثم إجراء عمليات المكافحة يساهم بدرجة كبيرة في القضاء على الجراد في مناطق تكاثره وبالتالي منع انتشاره الى بقية الدول.